الهيئة الرقابية بالمملكة المتحدة تشرف الآن على امتثال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب لأعمال العملات المشفرة

تراقب هيئة السلوك المالي في بريطانيا (FCA) الآن مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب (CTF) للشركات التي تقوم بأنشطة تتعلق بالعملات المشفرة.

ووفقًا لإعلان رسمي نُشر يوم ١٠ يناير، ستشرف الهيئة على إذا ما كانت الشركات المسجلة في المملكة المتحدة والمشتركة في عمليات متعلقة بأصول العملات المشفرة متوافقة مع اللوائح والشروط ذات الصلة.

قائمة متطلبات شركات العملات المشفرة

كذلك في الإعلان، وضعت هيئة السلوك المالي قائمة بمتطلبات الأعمال المتعلقة بالعملات المشفرة، والتي تشمل تحديد وتقييم المخاطر فيما يتعلق بمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، ووضع سياسات وضوابط للقضاء على المخاطر المرتبطة بمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، إجراء العناية الواجبة للعملاء، وغيرها.

حيث قال الإعلان: "سوف نشرف بشكل استباقي على امتثال الشركات للوائح الجديدة، وسنتخذ إجراءً سريعًا عندما تفشل الشركات في تحقيق المعايير المطلوبة وتتسبب في مخاطر على نزاهة السوق".

وفي يوليو ٢٠١٨، حذرت هيئة السلوك المالي من أن العملات المشفرة تشكل مخاطرة كبيرة للمستهلكين الذين يتم تضليلهم بشكل عام حولهم، وأوصت بأن منتجات مثل المشتقات والمذكرات المتداولة في البورصة تشير إلى أن الأصول المشفرة المرجعية "غير مناسبة" لصغار المستثمرين.