مصرفيون سويسريون يسهلون الوصول إلى شركات العملات المشفرة الناشئة لمنع النزوح الجماعي

أصدرت هيئة المصرفيين السويسريين (SBA) مبادئ توجيهية أساسية للبنوك التي تعمل مع شركات بلوكتشين الناشئة يوم الجمعة، ٢١ سبتمبر. فحسبما أفادت رويترز، تم اتخاذ الإجراء لمنع النزوح الجماعي من سويسرا.

وتشير الوثيقة إلى أن البنوك ترى بلوكتشين بمثابة فرصة لسويسرا لتأسيس الشركات المالية والتقنية الناشئة على الرغم من "المخاطر"، وخاصة غسل الأموال. ونظرًا للزيادة الكبيرة في عدد الشركات المرتبطة بالعملات المشفرة الموجودة في البلاد، قررت هيئة المصرفيين السويسريين توفير خريطة طريق للبنوك لفتح حساباتها الخاصة بالشركات.

وتقسم المبادئ التوجيهية شركات بلوكتشين إلى مجموعتين كبيرتين: تلك التي تُطلق عمليات طرح أولي للعملات الرقمية وتلك التي لا تُطلقها. ويجب التعامل مع شركات بلوكتشين التي لا تُطلق عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية مثل الشركات الصغيرة ومتوسطة الحجم الأخرى، وسوف تكون ملزمة بقبول اللوائح السويسرية ذات الصلة وتطبيقها على نماذج أعمالها.

وتشمل المجموعة الثانية شركات بلوكتشين الناشئة مع عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية الذين يصدرون التوكنات إما مدعومة بعملات ورقية أو مشفرة. ويجب على الشركات التي يتم تمويل عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية الخاصة بها عن طريق العملات الرقمية أن تلتزم بقواعد أكثر صرامة وتندرج تحت قوانين مكافحة غسيل الأموال واعرف عميلك السويسرية.

وستعالج إرشادات هيئة المصرفيين السويسريين قبول العملات المشفرة في إطار عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية على أنها "معاملة فورية". ووفقًا للمخطط الذي توفره هيئة المصرفيين السويسريين، فإن عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية المموَّلَة بالعملات الورقية ويتم وضعها تحت نفس القواعد مثل شركات بلوكتشين بدون عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية.

وحسبما أفادت رويترز، فإن هذه الخطوة تأتي في أعقاب موجة هجرة جديدة من الشركات الناشئة ذات الصلة بالعملات المشفرة والتي فشلت في الوصول إلى القطاع المصرفي السويسري. وكما تنامى إلى علم وكالة الأنباء، لم يسمح سوى عدد قليل من حوالي ٢٥٠ مصرفًا محليًا للأصول التي تم جمعها من خلال العملات المشفرة بتخزينها.

علاوة على ذلك، قام اثنان منهم بسحب خدماتهما للشركات ذات الصلة ببلوكتشين. فعلى سبيل المثال، أغلق "زويرشر كانتونالبنك"، وهو رابع أكبر بنك سويسري، أكثر من ٢٠ حسابًا مرتبطًا ببلوكتشين، حسب ما نقلته رويترز في يوليو.

في ظل هذه الظروف غير المستقرة، قد تساعد الإرشادات الجديدة في خلق حوار بين البنوك وشركات العملات المشفرة الناشئة أكثر بساطة، وفقًا للمستشار الاستراتيجي لهيئة المصرفيين السويسريين ظطأدريان شاتزمان":

"نحن نعتقد ... [...] أننا سنكون قادرين على ترسيخ أساس للمناقشة بين البنوك والشركات الناشئة المبتكرة [...] وتسهيل فتح الحسابات."