روسيا: تفيد التقارير أن مراجعة قانون العملات الرقمية تنظِّم معاملات العملات الرقمية-الورقية بأكثر من ٩,٦ آلاف دولار

بحسب ما ورد فقد أعدت الحكومة الروسية مراجعة لمشروع قانون "الأصول المالية الرقمية"، توضح أن تبادل العملات الرقمية مقابل العملات الورقية بأكثر من ٦٠٠٠٠٠ روبل (حوالي ٩٦٠٠ دولار) أو ما يعادلها من العملات الأجنبية يخضع لتنظيم إلزامي لتحويل العملات، وذلك حسبما أفاد الموقع الإخباري المحلي المتخصص بالعملات الرقمية "فورك لوغ" يوم الجمعة ١٣ أبريل.

ولم يتم تقديم هذه المراجعة بعد إلى مجلس الدوما، وفقا لأناطولي أكساكوف، رئيس لجنة السوق المالية. وتشير "فورك لوغ" إلى أن البنوك الروسية تقوم بتعقب أكثر من ٦٠٠ ألف روبل من أجل منع غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وكانت أحدث نسخة من مشروع قانون "حول الأصول المالية الرقمية"، المقدَّمة إلى مجلس الدوما في العشرين من مارس ٢٠١٨، تعرِّف التوكنات والعملات الرقمية كأصول مالية رقمية لا يمكن تداولها إلا في بورصات العملات الرقمية المرخص بها، وكذلك تحدد تفاصيل قوانين اعرف عميلك لعمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية (ICO). كما أن نسخة مشروع قانون المقدَّمة بتاريخ ٢٠ مارس ستتطلب أيضًا التحقق من صحة حسابات المستخدمين في بورصات العملات الرقمية بالنسبة لممارسات مكافحة غسل الأموال وتمويل مكافحة الإرهاب (CTF).

كما يجب أن يخضع مشغلو بورصات العملات الرقمية للمادة ٥ من القانون الاتحادي رقم 115-FZ (مقابل مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب) وإلا فسيفقدون ترخيصهم، وفقًا لهيئة المراقبة المالية الفيدرالية الروسية.

وقال يوري بريباتشكين، رئيس الرابطة الروسية للعملات الرقمية وبلوكتشين (RACIB)، إن أحدث إصدار من مشروع القانون، الذي يتطلب أن تخضع معاملات العملات الرقمية للتحكم المصرفي والمراقبة الاتحادية، قد يجعل المعدِّنين الروس يغادرون البلاد للعمل في المزيد من الأماكن "الصديقة للعملات الرقمية". وتشير "فورك لوغ" إلى أن مراجعة مشروع القانون الأخيرة لا تذكر الضرائب على أرباح التعدين.

وبما أن مشروع القانون يصنِّف العملات الرقمية كملكية - وبالتالي ليست نظام دفع قانونيًا في روسيا - فإن الحكومة تريد أيضًا فرض ضريبة على معاملات الأصول الرقمية.

ووفقًا لتيموراز فاشاكماتزي، وهو أستاذ مشارك في الأكاديمية الرئاسية الروسية للاقتصاد الوطني والإدارة العامة، يمكن فرض ضريبة دخل شخصية بنسبة ١٣ في المئة على متداولي العملات الرقمية، على الرغم من أن إخفاء الهوية التي توفرها تداولات العملات الرقمية ​​قد يجعل ذلك صعبًا:

"إذا لم يعلن الشخص بنفسه أنه اشترى وباع عملات بيتكوين، فلن يعلم أحد بذلك، لذا فإن الكثير من الناس لن يعلنوا عن هذا الدخل طواعية".

ووفقًا للرابطة الروسية للعملات الرقمية وبلوكتشين في يناير ٢٠١٨، فسيتم إطلاق "كريبتو روبل"، الذي تم إصداره منذ فترة طويلة، وهو عملة رقمية صادرة عن الدولة، في منتصف عام ٢٠١٩.

  • تابعونا على: