هيئةٌ تنظيمية نيجيرية تحذِّر من معاملات العملات الرقمية لأنها

تم تحذير النيجيريين من قبل شركة التأمين على الودائع في نيجيريا (NDIC) ضد استخدام العملات الرقمية لأن البنك المركزي النيجيري (CBN) لا يعترف بها كعملة شرعية، وذلك حسبما أفاد به موقع "بيزنس بوست نيجيريا" يوم ٢٣ مارس.

وتشير "بيزنس بوست نيجيريا" إلى أن هذا ليس هو التحذير الأول ضد العملات الرقمية، حيث "قامت الوكالات الحكومية المختلفة في نيجيريا بتحذير المواطنين من الشكل الجديد للمال".

وذكر أديكو إيغوش، وهو مدير تنفيذي في قسم الأبحاث في شركة التأمين على الودائع في نيجيريا، أن العملات الرقمية لم تكن مخوّلة من قبل البنك المركزي النيجيري وبالتالي لم تكن "مؤمنًا عليها من قبل شركة التأمين على الودائع في نيجيريا".

وخلال مقابلة مع وكالة أنباء نيجيريا (NAN) في معرض إنوغو التجاري الدولي التاسع والعشرين يوم الجمعة، ٢٣ مارس، قال "إيغوش" إنه بما أن العملات الرقمية "لا تدعمها أي سلعة مادية، مثل الذهب أو الأحجار الكريمة، فإنها لا تنتمي إلى فئة العملات أو العملات الرقمية الصادرة عن البنك المركزي النيجيري أو البنك المركزي لأي دولة أخرى."

وأشار "إيغوش" إلى أنه يجب على المواطنين النيجيريين فقط استخدام المؤسسات المالية "المؤمَّن عليها من قبل شركة التأمين على الودائع في نيجيريا"، والتي يُرمز لها بملصقٍ في مواقعها الفعلية. وأضاف "إيغوش" أن شركة التأمين على الودائع في نيجيريا كان لديها موقف في المعرض لمساعدة النيجيريين مع ما يجب فعله إذا تم إغلاق البنك الذي يتعاملون معه.

وقد أصدرت البلدان في جميع أنحاء العالم تحذيرات للمستهلكين حول الاستثمار في العملات الرقمية وعمليات الطرح الأولي للعملات (ICO)، من الاتحاد الأوروبي إلى الإمارات العربية المتحدة.

وفي أكتوبر من العام الماضي، ذكر موقع "كوينتيليغراف" أن الحكومة النيجيرية كانت تتفاعل بنشاط مع العديد من منظمات بلوكتشين والشركات الناشئة لتطوير التكنولوجيا في البلاد.

  • تابعونا على: