الهند: الجهة التشريعية السابقة في قضية ابتزاز بيتكوين تُعلن عن الجاني

أفادت "بيزنس ستاندرد" يوم ١٨ يونيو أنّ محكمة هندية أعلنت أنّ عضوًا سابقًا في الجمعية التشريعية يُدعى "نالين كوتاديا" هو الجاني في قضية لابتزاز بيتكوين (BTC) بملغ ١,٣ مليون دولار.

حيث أعلن القاضي بي جي تاماكوالا أن كوتاديا هو الجاني أو "الهارب" بموجب المادة ٨٢ من قانون الإجراءات الجنائية مع الإشارة إلى طلب مقدم من إدارة التحقيقات الجنائية (CID). حيث كان كوتاديا "غير قابل للتعقب"، حتى بعد صدور أمر اعتقاله. وقد شرعت إدارة التحقيقات الجنائية في الإجراءات مرة أخرى، سعيًا إلى أن تعلن المحكمة أنه الجاني المعلن.

وفي الهند، يعتبر إجراء الجاني المعلن هو إجراء من المحكمة، والذي تعلن المحكمة بموجبه الفرد باعتباره المتهم الجاني، ويجبر الشرطة على القبض على الشخص المذكور في الإجراء. كما تتم مصادرة جواز سفر الشخص المخالف حتى لا يهرب من البلاد. وقد أمر الحكم كوتاديا بالمثول أمام المحكمة في غضون ٣٠ يومًا.

وفي وقتٍ سابق، ادعى صاحب الشكوى في القضية، وهو رجل أعمال هندي يُدعى سايلش بهات، أنه في فبراير، أن رجال الشرطة قد اختطفوه هو وشريكه في العمل كيريتي بالاديا، واحتجزوه في منزل مزرعة وابتزوا منه عملات بيتكوين بقيمة حوالي ١,٣ مليون دولار يملكها بالاديا. وقال بهات أيضًا إن نالين كوتاديا ضالعٌ في أنه ضغط عليه لدفع الفدية. وقد تم القبض على رجال الشرطة فيما بعد فيما يتعلق بالقضية.

وكوتاديا هو عضو سابق في الجمعية التشريعية بحزب بهاراتيا جاناتا بارتي الحاكم من دهاري في منطقة أمريلي. وهو أيضًا زعيم من طبقة باتيدار.

في وقتٍ سابق من هذا الشهر، نشرت شركة كاوبر بلاك، المتخصصة في الأمن السيبراني، تقريرًا يفيد بأنه تم سرقة ما يقرب من ١,١ مليار دولار من العملات الرقمية المشفرة في النصف الأول من عام ٢٠١٨. حيث تبين التقديرات أن هناك ١٢ ألف سوق و٣٤ ألف عرض مرتبط بسرقة العملات الرقمية يمكن للمخترقين الاستفادة منه.

في حديثها في مؤتمرموني٢٠ / ٢٠ الأوروبي في الرابع من يونيو، قالت المدعية العامة الأمريكية السابقة ماري بيث بيكانان إن جرائم "أكثر بكثير" قد ارتكبت بالأموال الورقية أكثر من العملات الرقمية. كما شددت بوكانان على أنه يوجد الآن العديد من الأدوات "المتاحة تجاريًا" والتي يمكن لأجهزة فرض القانون أن تستفيد منها لتتبع كيفية تحرك العملة على بلوكتشين.

  • تابعونا على: