في سابقةٍ هي الأولى من نوعها، هيئة الأوراق المالية والبورصات تفرض عقوبات على صندوق تحوط للعملات المشفرة

أصدرت هيئة الأوراق المالية والبورصات أمرًا بالوقف والكف وغرامة قدرها ٢٠٠ ألف دولار إلى شركة "كريبتو أسيت مانجمنت" (CAM) ومؤسسها تيموثي إيننيكينج، وفقًا لوثيقة نُشرت على موقع الهيئة يوم الثلاثاء، ١١ سبتمبر. ووفقًا لسي إن بي سي فإن هذا هو أول إجراء تأديبي هيئة الأوراق المالية والبورصات ضد صندوق لإدارة الأصول الرقمية.

وينص أمر هيئة الأوراق المالية والبورصة على أن شركة "كريبتو أسيت مانجمنت" قد روّجت لنفسها "خطأً" بأنها " أول صندوق للأصول المشفرة خاضع للتنظيم في الولايات المتحدة"، وجمعت ٣,٦ مليون دولار من ٤٤ مستثمرًا في أواخر عام ٢٠١٧، ليصل صافي قيمة أصولها إلى ٣٧ مليون دولار.

ووفقًا للطلب المقدم، فإن الصندوق "لم يتم تسجيله أبدًا لدى الهيئة بأي صفة". وتصر الهيئة على أن شركة "كريبتو أسيت مانجمنت" قد عملت "عن عمد" على انتهاك القانون من خلال المطالبة بالحصول على أوراق الاعتماد الضرورية المرتبطة بحفظ وتداول الأوراق المالية.

وبعد أن تم التواصل معها من قبل هيئة الأوراق المالية والبورصات، وافقت الشركة على وقف عروضها العامة وعرضت خيار إعادة الشراء للمستثمرين. كما وافقت الشركة أيضًا على دفع الغرامة، في حين أنها لم تعترف بالاتهامات المذكورة في ادعاءات الهيئة.

كما أصدرت هيئة الأوراق المالية والبورصة أيضًا أمرًا ضد شركة توكن لوت. حيث تقول الهيئة إن الشركة قد خرقت القانون عن طريق عدم التسجيل. وعلى غرار شركة "كريبتو أسيت مانجمنت"، وافقت الشركة على دفع مبلغ ٤٧١ ألف دولار، لكنها لم تعترف رسميًا بانتهاك القانون.

وفي خطوةٍ أخرى من الهيئات التنظيمية، رفعت هيئة تنظيم الصناعة المالية الأمريكية اتهامات ضد رجل من ولاية ماساشوستس يوم ١١ سبتمبر بتهمة الاحتيال في الأوراق المالية والتوزيع غير القانوني لعملة المشفرة غير المسجلة هيمب كوين HempCoin.