هيئة النقد في هونغ كونغ تُطلق منصة تمويل تجارية متعددة البنوك قائمة على بلوكتشين

سيقوم البنك المركزي في هونغ كونغ بإطلاق حل التمويل التجاري القائم على بلوكتشين الخاص به مع ٢١ بنكًا في أغسطس حسبما أوردته فاينانشيال تايمز (FT) يوم الأحد ١٥ يوليو.

ويهدف المشروع المشترك بين سلطة النقد في هونج كونج وشركة التكنولوجيا المالية "ون كونكت" التابعة لشركة بينغ آن غروب الصينية إلى الحد بشكل كبير من الأعمال الورقية وتكاليف المخاطر الأمنية على المشاركين، حسبما أفادات فاينانشيال تايمز.

ويتمثل أحد الأهداف الرئيسية للمشروع المؤلف من ٢١ مشاركًا في تقليص مقدار الوقت والبيروقراطية التي ينطوي عليها تسجيل شركات جديدة ناشئة على الخدمات المصرفية عن طريق التخفيف من المعاملات. 

وباستخدام بلوكتشين، ستتم معالجة "بعض" المعاملات في يومٍ واحد فقط مقابل مدة تصل إلى أربعة عشر يومًا باستخدام الأساليب الحالية، وفقًا لتقارير فاينانشيال تايمز.

وقد تم الإعلان عن ذلك أصلًا في نوفمبر ٢٠١٧، ويشير هذا الإجراء إلى أول مثال على قيام هيئة تنظيمية "بتجميع البنوك" لتحسين التمويل التجاري، كما وصفتها نائبة الرئيس التنفيذي جيسيكا تان. وكما أفاد كوينتيليغراف في مايو، فإن صفقة تمويل تجاري سابقة من إتش إس بي سي كانت علاقة صغيرة النطاق، تشمل بنكًا فرديًا.

وقد صرّحت تان لفاينانشيال تايمز قائلة إنه "بدلًا من أن تحاول البنوك الفردية القيام بذلك، لديك هيئة تنظيمية تحاول تجميع البنوك."

وقد طورت شركة بينغ آن بالفعل حلولًا تعمل ببلوكتشين في السوق المحلية الصينية، وتأمل أن ترى نفس التكنولوجيا النجاح عبر الحدود، وفقًا لفاينانشيال تايمز. وقد انضمت الشركة، وهي ثاني أكبر شركة تأمين في الصين بأصول قيمتها ٤,٧ تريليون يوان (٧٠٤ مليارات دولار)، إلى تحالف آر ثري الذي يركّز على تكنولوجيا دفتر السجلات الموزع في عام ٢٠١٦.