باينانس تحقق في "إشاعات تسريب بيانات اعرف عميلك" التي كشفت عنها صور سيلفي للمخترقين

قام الرئيس التنفيذي لبورصة العملات المشفرة "باينانس" بدحض الادعاءات بأن المتسللين قد حصلوا على حق الوصول إلى معلومات المستخدم السرية مثل الهوية الشخصية.

سي زي: "لا تقعوا ضحية "إشاعات تسرب بيانات العملاء"

في تغريدة في السابع من أغسطس، وصف تشانغ بينع زاو الشائعات التي تنتشر حول تسرب بيانات "اعرف عميلك" (KYC) المزعوم كمحاولة لنشر الخوف وعدم اليقين والشك (FUD).

"لا تقعوا ضحية "إشاعات تسرب بيانات العملاء. فنحن نحقق في الأمر، وسنقوم بالتحديث قريبًا".

وكان مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي قد أصابهم الفزع في وقت سابق بعد ما بدا أنه تحذيرات مزيفة أظهرت شخصيات مع الوثائق الشخصية، على ما يبدو لمستخدمي باينانس.

وفي بيانٍ رسمي، صرحت باينانس:

"نود أن نخبركم أن شخصًا مجهول الهوية قد هددنا وضايقنا، مطالبًا بـ ٣٠٠ بيتكوين في مقابل عدم نشر ١٠ آلاف صورة تشبه بيانات اعرف عميلة لباينانس. وما زلنا نحقق في هذه القضية من صحة تلك الادعاءات".

وتضيف البورصة أن مراجعتها الأولية للصور التي تم تسريبها تظهر أنها جميعًا بدءًا من فبراير ٢٠١٨، عندما تعاقدت بايناس مع مقدم خدمة خارجي للتحقق من بيانات اعف عميلك من أجل معالجة الحجم الكبير للطلبات في ذلك الوقت."

"إننا نحقق حاليًا مع مقدم الخدمات الخارجي للحصول على مزيد من المعلومات. ونحن مستمرون في التحقيق وسوف نبقيكم على اطلاع".

عدد أعضاء مجموعة تيليغرام "ممارسات اعرف عميلك مهمة" يرتفع

تضم مجموعة تيليغرام المخصصة التي تضم الوثائق حاليًا أكثر من ٨٣٠٠ عضو، نما عددهم في غضون دقائق. وتفتقر المواد المنشورة بالمجموعة إلى العلامة المائية الرقمية التي تستخدمها باينانس لمعلوماتها الداخلية، مما يزيد من الشكوك حول مصداقيتها.

تعتبر باينانس واحدة من أكبر منصات العملات المشفرة في العالم من حيث الحجم. وفي الشهر الماضي، أدخلت تداول الهامش في خطوة تنافسية ضد عملاق السوق بيتميكس.