المدير التنفيذي لشركة "زابو" يتوقع أن ترتقي سلسلة "بلوكتشين" واحدة بكافة الأسعار.. وكتلة بيتكوين هي "الأكثر ترجيحًا"

خلال مقابلة مباشرة عبر موقع "فيسبوك"، في الثاني عشر من شهر يناير الجاري، جمعت بين المدير التنفيذي لشركة "زابو" وعضو مجلس إدارة شركة "باي بال" "وينسيس كاساريز" و المدير التنفيذي لنفس الشركة "دان سكولمان"، شرح "كاساريز" تصوره بشأن تحريك سلسلة "بلوكتشين" واحدة، تتسم بالقوة، للأسعار على صعيد عالمي، قائلًا أنَّ سلسلة "بوكتشين" لعملة "بيتكوين" هي على الأرجح الكتلة التي ستلعب هذا الدور. كما تنبأ أنَّ عملة "بيتكوين" ستصبح معيارًا غير سياسي للقيمة.

وأوضح "كاساريز"، الذي ترعرع في باتاغونيا بالأرجنتين، خلال المقابلة، أنه كان قد شهد فقدان عائلته لكل ما تملك ثلاث مرات، خلال مرحلة طفولته، بسبب إفلاسات البنوك والتضخم المفرط. ويُقارن، مثل الكثيرين من المحللين الفنيين، بين تصميم تقنية "بلوكتشين" وتصميم "الإنترنت" من حيثُ إمكاناتهما الابتكارية.

وفي وقتٍ سابق خلال العام الحالي، كان "كاساريز" قد تنبأ بأنَّ سعر عملة "بيتكوين" سيصل في نهاية المطاف إلى مليون دولار. وخلال المقابلة التي تمت في الثاني عشر من شهر يناير الجاري، أعاد "كاساريز" نفس التوقع، إلَّا أنه عرضه بصيغة معدلة، واصفًا عملة "بيتكوين" والعملات الرقمية بوجهٍ عام بأنها "تجربة مثيرة للاهتمام" متنبئًا بأنّه إذا كان ينبغي على هذه التجربة أن تنجح، فسيصل سعر عملة "بيتكوين" إلى مليون دولار:

"كما أنني أعتقد بأنه يوجد فرصة تزيد عن نسبة ٥٠ بالمئة بأن تنجح هذه التجربة... وإذا ما حدث ذلك فسيبدو العالم مختلفًا بدرجة كبيرة للغاية.. وقد كنت أعتقد أنه إذا نجح ذلك فإن قيمة عملة بيتكوين واحدة ستساوي مليون دولار."

وقال أيضًا أنه يعتقد بوجود "فرصة على الأقل بنسبة ٢٠ بالمئة أن تفشل هذه التجربة."

إلَّا أنَّ وجهة نظر "كاساريز" المتفائلة بشأن العملة الرقمية أكبر من ارتفاع الأسعار:

"يُمكنني تصور عالم تصبح فيه عملة بيتكوين معيارًا للقيمة – فهي أول معيار عالمي وغير سياسي للقيمة – وفي حال إذا ما اقترنت بأول معيار عالمي وغير سياسي للتسوية، فستكون أكبر قفزة إلى الأمام نشهدها على الإطلاق في مجال إضفاء الطابع الديموقراطي على المال."

ووفقًا لـ "كاساريز"، يكمن مستقبل العملات الرقمية في التعاون حول سلسلة "بلوكتشين" واحدة قوية، وفي رأيه فإن خيار سلسلة "بلوكتشين" لعملة "بيتكوين" هو الأرجح:

"يوجد حافز هائل لنحظى بسلسلة بلوكتشين واحدة قوية بدرجة كبيرة للغاية. على الأقل سيكون ذلك، بالنسبة لأي عملية في نهاية المطاف، محركًا لأي قيمة [...] فربما يوجد حالات استخدام أخرى لا تنطوي على قيمة من شأنها أن تستحق بلوكتشين مختلف، لكن من ناحية القيمة، فالأرجح، في رأيي، أننا سنحظى بواحدة. وفي الوقت الراهن، فسلسلة بلوكتشين الأكثر ترجيحًا هي تلك لعملة بيتكوين."

ويُبرز تركيز "كاساريز" على عملة "بيتكوين" أهمية أن يكون المعدنيين قادرين على الاعتماد بنجاح على رسوم المعاملات باعتبارها حوافز تحل محل مكافآت الكتل، وذلك بمجرد وصول سقف قيمة تعدين عملة بيتكوين إلى ٢١ مليون عملة. وقد تم بالفعل تعدين نسبة ٨٠ بالمئة من عملات بيتكوين في الثالث عشر من شهر يناير الجاري، فيما تبقي ٤,٢ مليون عملة لحين الوصول إلى الحد الأقصى من المخزون.