منصة لتداول العملات الرقمية بالمملكة المتحدة تُطلق عقود إيثريوم آجلة خاضعة للتنظيم لأول مرة

أطلقت "كريبتو فاسيليتيز"، وهي منصة تداول عملات رقمية مقرها في المملكة المتحدة، أول عقود آجلة "خاضعة للتنظيم" لإيثريوم، وهي ثاني أكبر عملة رقمية في العالم من حيث القيمة السوقية، وفقًا لإصدار صحفي يوم ١١ مايو.

وقد بدأت "كريبتو فاسيليتيز"، التي تخضع لرقابة هيئة السلوك المالي (FCA) في المملكة المتحدة، بتداول عقود مشتقات إيثريوم يوم الجمعة الساعة ٤ مساءً بتوقيت المملكة المتحدة. وستمكّن هذه المنتجات المستثمرين من أخذ مركز طويل أو قصير على العملة الرقمية، مما سيسمح لهم "بتوسيع فرص الاستثمار وإدارة المخاطر بشكل أكثر فعالية".

ومع عقود إيثريوم الآجلة، ستقوم الشركة التي مقرها لندن بتوسيع عروض مشتقاتها، والتي تشمل حاليًا عقود بيتكوين وريبل الآجلة. وسيتم توفير السيولة لمنتج كريبتو فاسيليتيز لعقود إيثريوم الآجلة من قبل الشركات التجارية Akuna Capital وB2C2، والتي يوجد مقرها في شيكاغو ولندن على التوالي. وقد صرّح تيمو شلايفر، الرئيس التنفيذي لكريبتو فاسيليتيز قائلًا:

"...إن شبكة إيثريوم هي سلسلة بلوكتشين رائدة للعقود الذكية، ونحن نعتقد أن هذه الأداة التجارية الجديدة ستجتذب المزيد من المستثمرين وتجلب سيولة أكبر إلى السوق".

وقد ظهرت تقارير عن عدم اليقين التنظيمي فيما يتعلق بما إذا كان إيثريوم تتأهل كأوراق مالية، وهو ادعاء ضحده المؤسس المشارك لمؤسسة إيثريوم "جوزيف لوبين". وفيما يتعلق بالجدل الأخير، قال شلايفر:

"سواء كانت إيثريوم أوراقًا مالية أم لا هو أمر يخص مختلف السلطات القضائية لتحديده. وكريبتو فاسيليتيز هي منصة مشتقات وتتوافق مع اللوائح المعمول بها".

كما صرح شلايفر بأن وجود عقود إيثريوم الآجلة سوف يشير إلى أنها قد نضجت بطريقة مشابهة لتلك الخاصة ببيتكوين:

"لقد مرت بيتكوين خلال عملية نضج باعتبارها أصولًا مالية مع سوقٍ للعقود الآجلة في العام الماضي. وتتبع إيثريوم مسارًا مماثلًا هذا العام.

وفي ديسمبر ٢٠١٧، بدأت بورصة شيكاغو للخيارات (CBOE) تداول عقود بيتكوين الآجلة. وبعد أسبوع، قامت بورصة شيكاغو التجارية (CME) بعرض عقود بيتكوين الآجلة أيضًا.

وفي الآونة الأخيرة، أصدر بنك الاحتياطي الفيدرالي في سان فرانسيسكو خطابًا اقتصاديًا تشير إلى أن انخفاض سعر بيتكوين بعد ذروة ٢٠٠٠٠ دولار كان نتيجة لإطلاق تداول عقود بيتكوين الآجلة من قبل كلتا البورصتين. ويشير الخطاب إلى أن تقديم العقود الآجلة لم يتسبب في انهيار سعر بيتكوين بين عشية وضحاها بسبب حجم التداول المنخفض نسبيًا لبيتكوين في سوق العقود الآجلة.

  • تابعونا على: