المسؤولون الكوريون الجنوبيون يدرسون مراجعة لوائح العملات المشفرة الحالية

 

يفكر مسؤولو كوريا الجنوبية في مراجعة الأطر التنظيمية الحالية المتعلقة بالعملات الرقمية، وفقًا لما أفاد به المنفذ الإعلامي المحلي زد نت كوريا يوم ٤ أبريل.

فأثناء حديثهم في مؤتمر ديكونومي في سيول، ذكر كبار المسؤولين الحكوميين أنه يتعين على البلاد إعادة تقييم سياسات العملات المشفرة من أجل تسهيل نمو ونضج السوق. وأوضح أحد المسؤولين أهمية إنشاء مكان يمكن فيه للصناعة والمؤسسات المالية والمنظمات ذات الصلة بالحكومة التواصل والمشاركة في تطوير الإرشادات ذات الصلة. حيث قال سونغ هي كيونغ، الرئيس المشارك لمنتدى الصناعة الرابع للجمعية الوطنية:

"لقد أساءت الحكومة فهم العملات الافتراضية وحاولت جعلها تفي بالمعايير الحقيقية للعملة، لذلك فهناك العديد

من المشكلات؛ فالصناعة لا تقف ثابتة أثناء انتظار الحصول على إذن الإطار التنظيمي، لذا فالأمر أشبه بالاحتفاظ بها في صندوق".

كما ورد أن المشرعين أكدوا رغبتهم في تعزيز صناعة بلوكتشين، على الرغم من أن جونغ بيونغ كوك، رئيس اللجنة الخاصة الرابعة للصناعة في الجمعية الوطنية،