كوريا الجنوبية: الهيئات التنظيمية المالية تعتزم التحقيق مع البنوك فيما يتعلق بإجراءات مكافحة غسل الأموال

ستقوم الهيئات التنظيمية المالية بكوريا الجنوبية بالتحقيق مع البنوك المحلية حول الامتثال لتوجيهات مكافحة غسل الأموال (AML) للأعمال مع بورصات العملات الرقمية، حسبما أفادت وكالة الأخبار المحلية "يونهاب" أمس، ٢١ مارس.

ووفقًا ليونهاب، سوف تبدأ وحدة الاستخبارات المالية (KFUU) ولجنة الإشراف المالي (FSC) بدراسة حسابات الشركات الخاصة ببورصات العملات الرقمية في البنوك الكورية الشهر المقبل.

وفي ديسمبر ٢٠١٧، أعلنت لجنة الإشراف المالي أنها ستحظر تداول العملات الرقمية المجهول وتتطلب أن تكون حسابات المتداولين في بورصات العملات الرقمية مرتبطة بالحسابات المصرفية المسجلة بأسمائهم الحقيقية، بدءًا من ٣٠ يناير هذا العام.

وبعد أن نفت تقارير عن حظر مزعوم لتداول العملات الرقمية في البلاد، أكد وزير المالية الكوري الجنوبي كيم دونغ يون أن الحكومة لن تحظر أو "تكبح" سوق العملات الرقمية.

وفي السادس من مارس، منعت حكومة كوريا الجنوبية مسؤوليها العموميين من الاحتفاظ بالعملات الرقمية والمتاجرة بها بموجب قانون الموظفين المدنيين. وفي الرابع والعشرين من فبراير، أعلنت رابطة صناعة بلوكتشين بكوريا الجنوبية أنها سوف تتحقق من ٣٣ من أعضائها، كان من بينهم بورصات العملات الرقمية "كوين ون" و"بيتهامب" و"كوربيت" لتقييم الامتثال لتدابير التنظيم الذاتي.

  • تابعونا على: