رئيس البنك المركزي الألماني يحذر من النتائج الخطيرة للعملات الرقمية

حذر رئيس البنك المركزي الألماني، دويتشه بوندسبانك (BBk)، البنوك المركزية من المخاطر المحتملة لإدخال العملات الرقمية، وذلك وفقًا لما أفادت به رويترز يوم ٢٩ مايو.

ويُقال إن ينس ويدمان، مدير بنك دويتشه بوندسبانك ورئيس مجلس إدارة بنك التسويات الدولية (BIS)، ادعى أن تبني النقود الرقمية يمكن أن يزعزع استقرار النظام المالي خلال فترات الأزمات.

حيث أوضح الخبير الاقتصادي الألماني أن الوصول السهل إلى العملات الرقمية يمكن أن يسرع انهيار المقرضين، في حين أنه "سيغير جذريًا نموذج الأعمال للبنوك" حتى في بيئة اقتصادية جيدة.

وجادل ويدمان أيضًا بأن الوصول السهل إلى النقود الرقمية يمكن أن يؤدي إلى زيادة التقلبات، مما قد يؤثر سلبًا على البنوك المركزية من حيث الميزانيات العمومية.

ويعتبر دويتشه بوندسبانك جزءًا من النظام الأوروبي للبنوك المركزية، ويقال إنه أكثر المشاركين نفوذًا في المنظمة بسبب حجمه السابق. كما يُزعم أن البنك هو أول بنك مركزي يحصل على الاستقلال الكامل ويعمل بنموذج مستقل كبنك مركزي.

وبحسب ما ورد يتم استخدام هذا النموذج من قبل البنك المركزي الأوروبي (ECB) كأساس لنظام اليورو بالكامل.

ويوم أمس، ادعت الحكومة الألمانية أن السلطة لم تر أي "حوادث على الإنترنت" أو تلاعب في السوق تحدث على منصات تداول العملات المشفرة في البلاد.