أدت الأنباء المتعارضة، الصادرة يوم الخميس الموافق ١١ يناير، إلى حالة من الارتباك، وذلك بعد إعلان إحدى وزارات (حكومة) كوريا الجنوبية عن خطط لمشروع قانون يهدف إلى حظر تداول العملات الرقمية بالبلاد.

فوفقًا لوكالة أنباء "رويترز"، يعمل مسؤولون بكوريا الجنوبية على إصدار وثيقة من شأنها أن تُجرِّم تداول العملات الرقمية بالبورصات المحليَّة.

وذكر وزير العدل بكوريا الجنوبية "بارك سانغ-كي" أنَّ القرار يأتي في ضوء المناقشات والاتفاقيَّات بين الدوائر الحكومة، بما فيها وزارة المالية والجهات المنظمة للقطاع المالي.

وأشارت وكالة أنباء "رويترز" أنَّ "سانغ-كي" قد أعلن الحظر خلال مؤتمر صحفي، قائلًا:

"يوجد دواعي قلق كبرى بخصوص العملات الرقمية، وتقوم وزارة المالية بالأساس بإعداد مشروع قانون لحظر تداول العملات الرقمية عبر البورصات."

إلَّا أنَّ "جوزيف يونغ"، محرر موقع "كوينتيليغراف" في كوريا الجنوبية، كتب على حسابه الشخصي على موقع تويتر اليوم، مستشهدًا بمصادر محلية، أنَّ وزارة الشؤون الاستراتيجية والمالية بحكومة كوريا الجنوبية، لا توافق على المقترح المقدم من وزارة العدل لحظر تداول العملات الرقمية بالبلاد. ونقل "يونغ" أنه لم يتم اتخاذ القرار النهائي بعد.

South Korea Ministry of Strategy and Finance (MSF)

"We do not share the same views as the Ministry of Justice on a potential #cryptocurrency exchange ban."

MSF is upset MoJ released premature statement.

Massive confusion.https://t.co/anbsOJz1KX

— Joseph Young (@iamjosephyoung) 11 января 2018 г.

وكما نُشر في الخامس والعشرين من شهر ديسمبر الماضي، فقد شكلت (حكومة) كوريا الجنوبيَّة فريق عمل لصياغة تشريع لتنظيم سوق العملات الرقمية سريعة النمو بالبلاد. وخلافًا للحظر التام، فإن مجموعة العمل تُخطط لتنظيم بورصات العملات الرقمية باعتبارها مُقدمي خدمة مالية مشروعة، وحظر المستثمرين الأجانب ومن هم دون السن القانونية من التداول ببورصات كوريا الجنوبية.

 دعوى التشكيك تؤدي إلى "البيع"

شهدت شعبية تداول العملات الرقمية بكوريا الجنوبية تداول العملات الافتراضية بسعرٍ أعلى بكثير عنه في البورصات بدول مختلفة.

ومع ذلك، فإنَّ تعليقات الوزير أدت إلى بيع العملات الرقمية. فسعر عملة "بيتكوين" بكوريا الجنوبية انخفض بنسبة ٢١ بالمئة هابطَا إلى قيمة ١٧,٠٦٤ دولار. ومازال مثل ذلك السعر المنخفض لعملة "بيتكوين" بكوريا الجنوبية أعلى من متوسط سعر عملة بيتكوين على موقع "كوين ماركت كاب" (والذي يبلغ في وقت النشر قيمة ١٣,٥٠١ دولار)، والذي يستثني بورصات كوريا الجنوبية، بسبب تضارب أسعار العملات الرقمية بالبلاد.

واعتبارًا من أواخر شهر ديسمبر من العام الماضي (٢٠١٧)، تُمثِّل كوريا الجنوبية ما يصل إلى خُمس حجم التداول العالمي للعملات الرقمية.

المبالغة في نقل أخبار "مداهمة" البورصات

كما نقلت وكالة أنباء "رويترز" في الحادي عشر من شهر يناير الجاري أنَّ كلًا من الشرطة وسلطات الضرائب قد داهمت العاملين بأكبر بورصة للعملات الرقمية بكوريا الجنوبية، هذا الأسبوع، وذلك وسط مزاعم بتهربهم من دفع الضرائب.

ووفقًا لوكالة أنباء "رويترز"، صرح مسؤول ببورصة كوريا الجنوبية المعروفة "كوين وان" بأنَّ السلطات تنظر إلى العاملين بالبورصة نظرة سلبية:

"كانت الشرطة المحلية أيضًا قد أجرت تحقيقًا حول شركتنا منذ العام الماضي، فهم يعتقدون أن ما نقوم به هو مقامرة."

ومرة أخرى، (تصل) معلومة من مراسلين داخل كوريا الجنوبية بعدم دقة التقارير الواردة عن المداهمة، وأنه كان قد تم المبالغة في تغطيتها من قِبل وسائل الإعلام الرئيسية خارج البلاد.

وهذه المرة، أعاد مراسل موقع "كوينتيليغراف" بكوريا الجنوبية، نشر ما كتبه "ران نيونر"، مقدم برنامج "كريبتو تريدر" بشبكة سي إن بي سي، على حسابه على موقع تويتر، مؤكدًا أن ما سمي بـ "المداهمات" على البورصات كان في الواقع مجرد زيارة روتينية من سلطات الضرائب. وأشار "يونغ" إلى أن وسائل الإعلام المحلية تصف "المداهمات" بـ "زيارة غير ودية غير متوقعة":

Fake News Reuters claiming South Korean #cryptocurrency and #Bitcoin exchanges were raided by police.

While local reporters and other media outlets are reporting it was an unexpected friendly visit.

Raid means something completely different @Reuters https://t.co/0c9NOApSKY

— Joseph Young (@iamjosephyoung) 11 января 2018 г.

وأشار متداولٌ آخر بكوريا الجنوبية عبر حسابه على تويتر إلى أن الموقف كان نتيجة للارتباك من جانب السلطات والبورصات نفسها، والتي أفادت التقارير استعدادها للامتثال في حالة منحها تشريع قابل للتطبيق ووضعه موضع التنفيذ.

"يوجد الكثير من الارتباك لدى جميع الأطراف، الحكومة، والبورصات."

وعلى الناحية القانونية للأمور، ففي السابع من شهر يناير الجاري، نقلت وسائل الإعلام المحلية بكوريا الجنوبية أن السلطات الكورية تخطط لإجراء تحقيق مع ست بورصات رئيسية للبحث عن مزاعم بعمليات غسيل أموال مرتبطة بتداول العملات الرقمية.

 

  • تابعونا على: