شركة تأمين صينية كبرى تخطِّط لتطبيق تقنية بلوكتشين عبر شراكةٍ جديدة

ستقوم شركة التأمين الكبرى، وهي شركة الشعب الصينية للتأمين (PICC)، بتطبيق تقنية بلوكتشين على عملياتها من خلال شراكةٍ جديدة، وفقًا لبيانٍ صحفي صدر يوم ١ سبتمبر.

حيث دخلت شركة الشعب الصينية للتأمين في شراكةٍ مع منصة بلوكتشين "فيتشين"، وشركة عالمية لضمان الجودة وإدارة المخاطر وهي "دي إن في جي إل DNV GL" لجعل أعمالها أكثر كفاءة وفعالية من حيث التكلفة. بالإضافة إلى ذلك، تعتزم الشراكة الجديدة تحسين منع الاحتيال والامتثال لمتطلبات اعرف عميلك (KYC)، بالإضافة إلى تجربة المطالبات.

وفي الإعلان، تقول شركة الشعب الصينية للتأمين إن تقنية بلوكتشين ستجلب تحويلًا رقميًا إلى صناعة التأمين، والذي سيخلق على ما يبدو "تعويضًا فوريًا" للشركات من خلال تقديم نموذج أعمال أكثر ربحية.

وعلى وجه التحديد، ستساعد منصة فيتشين ثور شركة الشعب الصينية للتأمين في إدارة البيانات الموسعة ومعالجة البيانات بشكل أكثر فاعلية، في حين تضمن DNV GL تكامل بيانات نظام التأمين كجهة ضامنة مستقلة من جهة خارجية.

وقد بدأت مؤسسات التأمين الأخرى في جميع أنحاء العالم تعتمد تقنية بلوكتشين. ففي أغسطس، قدمت الرابطة الأمريكية لخدمات التأمين (AAIS) "أول منصة مفتوحة آمنة ومفتوحة" لإدارة جمع البيانات الإحصائية من قبل شركات التأمين والهيئات التنظيمية، فضلًا عن المساهمين الآخرين المشاركين.

وذكرت شركة فيتشاين، التي يقع مقرها في شنغهاي، أنها أول شركة تطلق تعاونًا مع الحكومة الصينية. وقد تم إطلاق توكن فيتشين VET في عام ٢٠١٥، وتعتبر حاليًا أفضل ١٣ عملة في العالم من حيث القيمة السوقية، حيث يتم تداولها بسعر ٠,٠١٨٩ دولار مع قيمة سوقية تبلغ حوالي مليار دولار في وقت النشر.