مقاطعة لافاييت بلويزيانا تنظر في إنشاء عملة رقمية بلدية مع طرحٍ أولي للعملة

اقترح رئيس البلدية جويل روبيدو من مقاطعة لافاييت بلويزيانا على حكومة المقاطعة إنشاء عملة رقمية خاصة والتفكير في إطلاق طرح أولي للعملة، حسبما أفادت وكالة أخبار المحلية "ذا أكاديانا أدفوكيت في الثاني عشر من أبريل.

وفي خطابه السنوي في مركز هايمان، قدَّم "روبيدو" مقاطعة لافاييت كمركز تكنولوجي، والتي يمكن أن تستفيد من تطوير عملتها الرقمية الخاصة لتحفيز المستثمرين لتوجيه الأموال إلى المقاطعة.

حيث ادعى أن ذلك سيساعد في ميزانية مدينة لافاييت، والتي يعتبر صندوقها العام "فارغًا"، بالإضافة إلى تنويع الاقتصاد المحلي، وتعزيز الخدمات الحكومية. وقال روبيدو أنه من المحتمل أن يعمل ذلك على تطوير طريقة جديدة لتمويل الأشغال العامة:

"إن الأمر لا يتعلق فقط بمجرد حفنة من الليبراليين العالميين الذين يريدون معاملات عملة رقمية غير منظمة ولا يمكن تعقبها وآمنة. بل هو اعتراف من أصحاب المصلحة العالميين بأن عالم الخدمات المصرفية والتمويل وأنظمة الدفع قد تغير إلى الأبد، وأن عالم الرعاية الصحية والحكومة وربما كل المجالات الأخرى على وشك التحول.

وستُستخدم العائدات من الطرح الأولي للعملة الرقمية من أجل "بناء مختبر حي من باحثي ومطوري بلوكتشين"، حسبما تفيد الأخبار. إلا أن "روبيدو" لم يوضح كيف يمكن أن تجذب عملة رقمية محلية بالضبط المستثمرين وما قد يشتمل عليه هذا المختبر. حيث قال إن الفكرة هي "تطوير حلول تستهدف أوجه عدم الكفاءة الحكومية، والأهم من ذلك، بدائل لتمويل البنية التحتية العامة".

وفي فبراير، قامت مقاطعة بيركلي بكاليفورنيا بدراسة إطلاق عملية طرح أولي للعملة الرقمية لجمع الأموال من أجل توفير سكن بأسعار معقولة وغيرها من المبادرات بعد تهديد الرئيس دونالد ترامب بقطع التمويل الفيدرالي للبلدية.

  • تابعونا على: