اليابان: هيئة الرقابة المالية تعتزم إصدار إشعارات تحسين أعمال إلى ٥ بورصات عملات رقمية

ستقوم وكالة الخدمات المالية اليابانية (FSA) بإصدار إشعارات تحسين الأعمال إلى خمسة بورصات عملات رقمية مسجلة بحلول نهاية هذا الأسبوع، حسبما أفاد موقع كوينتيليغراف اليابان يوم الثلاثاء ١٩ يونيو.

ووفقًا لعمليات التفتيش التي أجرتها وكالة الخدمات المالية، فإن بورصات العملات الرقمية بيتفلاير وكيوين وبيتبنك وبيتبوينت اليابان وبي تي سي بوكس ليس لديها أنظمة إدارة داخلية مناسبة، بما في ذلك إجراءاتها لمنع غسل الأموال. وتعتبر بيتفلاير وكيوين وبيتبنك من أكبر بورصات العملات الرقمية المشفرة في البلاد وفي العالم، حيث تحتل حاليًا المراتب ٢٧ و١٨ و٢٠ حسب حجم التداول، وفقًا لبيانات كوين ماركت كاب.

وعندما سئلت عن إشعارات تحسين الأعمال، قالت بيتبوينت اليابان لموقع كوينتيليغراف اليابان إنه "لا توجد مثل هذه الحقيقة في الوقت الحاضر"، بينما قالت بيتفلاير إنهم "ليسوا في وضع يسمح لهم بالتعليق"، وقالت بيتبنك وكيوين أنهم لا يستطيعون الإجابة، في حين لم ترد بي تي سي بوكس على طلب للتعليق حتى وقت نشر الخبر.

ففي أعقاب عملية اختراق بورصة العملات الرقمية "كوين تشك" وسرقة عملات نيم بقيمة ٥٣٢ مليون دولار في شهر يناير، بدأت وكالة الخدمات المالية عمليات تفتيش لبورصات العملات الرقمية وإصدار العديد من إشعارات تحسين الأعمال إلى جانب وقف عمليات العديد من البورصات أيضًا.

ومنذ أبريل ٢٠١٧، يجب أن يتم تسجيل جميع بورصات العملات الرقمية المشفرة في اليابان مع رخصة وكالة الخدمات المالية حتى تتمكن من العمل. وفي بداية يونيو، رفضت وكالة الخدمات المالية طلب ترخيص بورصة عملات رقمية للمرة الأولى، مشيرةً إلى مخاوف من أن البورصة - الذي تم تعليق خدماتها بالفعل مرتين هذا الربيع - لم توفر التحقق الكافي من هوية العملاء في حالة المعاملات المشبوهة.

  • تابعونا على: