اليابان: سرقات العملات المشفرة تضاعفت ثلاث مرات هذا العام، بإجمالي ٥٤٠ مليون دولار حتى الآن

أفادت وكالة أساهي شيمبون في ٢٠ سبتمبر أن وكالة الشرطة الوطنية اليابانية كشفت عن سرقة مبلغ مذهل قيمته ٦٠,٥٠٣ مليار ين (٥٤٠ مليون دولار) من العملات المشفرة في الأشهر الستة الأولى من عام ٢٠١٨.

ويقال إن الوكالة ذكرت أن عدد الحوادث المبلغ عنها التي تنطوي على سرقة العملات المشفرة قد بلغ ١٥٨ حادثًا على مدار النصف الأول من هذا العام، أي ثلاثة أضعاف عدد الحوادث المبلغ عنها في الفترة نفسها من عام ٢٠١٧.

وبالنسبة لكامل عام ٢٠١٧، ورد أنه تم سرقة ما يقرب من ٦٦٢,٤ مليون ين (٥,٩١ ملايين دولار) من العملات المشفرة على الإنترنت، في ١٤٩ حادثة - وهو رقم تقزم بنحو ١٠٠ ضعف هذا العام.

وكان أكبر حادث منفرد هو الاختراق القياسي في الصناعة لبورصة العملات المشفرة "كوين تشك"، حيث سُرقت ما قيمته ٥٨ مليار ين (٥٢٠ مليون دولار) من نيم في يناير.

وبحسب أساهي شيمبون، فإن المبلغ المتبقي البالغ ٢,٥ مليار ين (٢٢ مليون دولار) الذي تمت سرقته في العملات المشفرة هذا العام تضمن اختراق الحسابات الفردية، بدلًا من بورصات العملات المشفرة. وحسبما ورد شملت ٦٠ في المئة من هذه الحالات أفرادًا يستخدمون نفس كلمة المرور عبر البريد الإلكتروني والتجارة الإلكترونية وتعاملات العملات المشفرة عبر الإنترنت.

ويشير التقرير إلى أن نصيب الأسد من الحوادث المبلغ عنها كان بين يناير ومارس، حيث مثلت ١٢٠ حالة ٧٦ في المئة من مجموع الأشهر الستة، تليها ٣٨ حالة فقط أبلغ عنها في أبريل ويونيو. وتعزو أساهي شيمبون هذا الانخفاض إلى "وعي أكبر بين المستهلكين" والذي نجم عن سرقة "كوين تشك"، بالإضافة إلى تدابير مكثفة من كل من وكالة الخدمات المالية اليابانية (FSA) والشرطة الوطنية.

وإلى حد كبير بسبب قضية "كوين تشك"، شكلت عمليات سرقة نيم ٥٨,٩٦٢ مليار ين (ما يقرب من ٥٢٠ مليون دولار) في ٣٦ حالة، مع ٨٦٠ مليون ين (٧,٧ ملايين دولار) من بيتكوين (BTC) تم ضبطها في ٩٤ حالة و١,٥٢ مليار ين (١٣,٥ دولار) مليون) من ريبل (XRP) في ٤٢ حالة. وبلغت الخسائر في إيثريوم (ETH) حوالي ٦١ مليون ين (٥٤٠٠٠٠ دولار) في ١٤ حالة.

وبحسب ما ورد قال مسؤولو الشرطة إن أنظمة الكشف بالكمبيوتر الخاصة بهم قد حددت زيادة في محاولات الاختراق المتعلقة بالعملات المشفرة اعتبارًا من أغسطس ٢٠١٧.