الهند: اثنان من بورصات العملات الرقمية توقفان التدوال، وتلقيان باللوم على موقف الحكومة

أبلغت بورصتا العملات الرقمية "بي تي سي إكس إنديا" و"إيثي إكس إنديا" عملائهما عبر البريد الإلكتروني بأنهما ستوقفان أنشطة التداول، مشيرتين إلى "الضغط" على أعمالهما بسبب الإجراءات الحكومية غير المشجعة للعملات الرقمية، وذلك حسبما أفادت وكالة الأنباء الهندية المحلية "إكونوميك تايمز" أمس ٢٨ فبراير.

ويعرض الموقعان الإلكترونيان لكلا البورصتين حاليًا رسالة للعملاء تُعلمهم بأن أي عمليات إيداع تم تلقيها بعد الأول من يناير سيتم تلقائيًا إعادتها إلى الحساب المصرفي للمستثمر.

ووفقًا للبريد الإلكتروني، تم افتتاح "بي تي سي إكس إنديا" في عام ٢٠١٤، وبعد ذلك افتُتحت بورصة "إيثي إكس إنديا" بعد عامين.

وقد تم إخبار عملاء "بي تي إكس إنديا" بأن لديهم حتى الرابع من مارس ٢٠١٨ لسحب أموالهم في صورة بيتكوين أو ريبل أو روبية قبل تطبيق رسوم صيانة المحفظة السنوية. وسيتم إيقاف تداول ريبل مقابل الروبية في الخامس من مارس.

ولا توجد بيانات تداول لبورصة "بي تي سي إكس إنديا" مدرجة على "كوين ماركت كاب".

بينما تم إخبار عملاء بورصة "إيثي إكس إنديا" أن لديهم حتى الثامن والعشرين من فبراير لسحب أموالهم في صورة روبية أو إيثريوم، وأن التداول سوف يتوقف اليوم، الأول من مارس ٢٠١٨. وتحتل بورصة "إيثي إكس إنديا" حاليًا المرتبة ١٦٣ بين البورصات من حيث حجم التداول خلال أربعٍ وعشرين ساعة على "كوين ماركت كاب"، مع حجم تداول خلال ٢٤ ساعة بلغ حوالي ١٥٦٢٤ دولارًا بحلول وقت الالنشرصحافة.

وتشير رسالة البريد الإلكتروني لبورصة "بي تي سي إكس إنديا" إلى خطاب الموازنة الصادر عن وزير المالية الھندي في الأول من فبراير والذي تحدث فيه سلبًا عن استخدام العملات الرقمية في "الأنشطة غير المشروعة" کسبب لقرارها بوقف التداول.

"كما سمعنا في خطاب الميزانية، فإن الحكومة الهندية لا تشجع على تداول العملات الرقمية. وقد كان هذا واضحًا أيضًا خلال الإجراءات الحكومية في العام الماضي، وقد وضع ذلك أعمالنا تحت الكثير من الضغط ووضعنا في موقف لا يمكننا فيه الشعور بأنه يمكننا مواصلة أعمالنا بطريقة مهنية لفترة أطول من ذلك.

وإلى أن يتم وضع قواعد جديدة للتوكنات على شبكات بلكتشين العامة، فإننا سنوقف منصة التداول لدينا (ريبل/روبية) وسنركز كامل عملنا على استشارتنا حول شبكات بلوكتشين المسموح بها".

وكان وزير المالية الهندي أيضًا قد أشار إلى بيتكوين باعتبارها "مخطط احتيالي" في ديسمبر من العام الماضي، وفي يناير ٢٠١٨، قامت العديد من البنوك الكبيرة في الهند بإيقاف أو تقييد الحسابات لبورصات العملات الرقمية، مشيرةً إلى خطر المعاملات غير المشروعة.

وبعد أن أساءت تقارير وسائل الإعلام تفسير خطاب الأول من فبراير على انه حظر للعملات الرقمية في البلاد - وهو ما لم يكن كذلك - تحدث مراسل كوينتيليغراف الى المديرين التنفيذيين فى ثلاثة من أكبر البورصات الهندية، والذين نفوا جميعهم صحة أي شائعات حول حظر حقيقي وشيك للعملات الرقمية في البلاد. كما أكدت وزارة المالية الهندية أنه لا يوجد حظر سارٍ على العلات الرقمية داخل البلاد.

وتختتم بورصة "بي تي سي إكس إنديا" رسالة بريدها الإلكتروني بإضافة أنها ستطلق مختبرات بلوكتشين الخاصة بها، شاين لابز، في التاسع من مارس، والتي تأمل في أن تظهر للحكومة "الفوائد الهائلة التي يمكن أن تستمدها الهند من تقنيات بلوكتشين، وفي نهاية المطاف تعزيز التنظيم التدريجي والواضح أيضًا لمجال بلوكتشين العام".

  • تابعونا على: