زوج إحدى نجمات بوليوود يخضع للاستجواب حول مشاركته في عملية احتيالية للعملات الرقمية بقيمة ٣٠٠ مليون دولار، وينفي الادعاءات

تم استجواب راج كوندرا، وهو رجل أعمال بريطاني وزوج نجمة بوليوود شيلبا شيتي، من قبل سلطات إنفاذ القانون الهندية (ED) فيما يتعلق بمخطط أميتون بهاردواج الاحتيالي المزعوم المتعلق بالعملات الرقمية، حسبما أفادت كوارتز إنديا يوم الأربعاء ٦ يونيو.

وقد تم القبض على أميت بهاردواج وشقيقه فيفيك بهاردواج في الهند يوم ٤ أبريل بسبب اتهامات بالاحتيال على حوالي ٨٠٠٠ مستثمر في حوالي ٣٠٠ مليون دولار من خلال برنامجهم الاستثماري GainBitcoin. حيث كانت المنصة تعد بضمان عوائد شهرية بنسبة ١٠٪، وهو ادعاء لم يحققه المستثمرون، كما أصدرت توكن MCAP خاص بها في طرح أولي للعملة (ICO) اعتبر احتياليًا بسبب تلاعب الشركة في الأسعار.

وقد أفادت صحيفة "تايمز أوف إنديا" أن سلطات إنفاذ القانون الهندية قد استجوبت "كوندرا" لتوضيح إذا ما كان مستثمرًا بالعملات الرقمية أو شارك في المخطط الاحتيالي مع "بهاردواج"، مشيرةً إلى أن مصادر تقول إن "كوندرا" لم يستثمر أي أموال مع "بهاردواج".

وقال كوندرا في تصريح لـ "تايمز أوف إنديا" إنه يريد "توضيح أنه ليس متورطًا أو لديه أي صلة بعملية احتيال بيتكوين على الإطلاق:"

"استُدعيت من قبل سلطات إنفاذ القانون الهندية كمجرد شاهد. ويجري التحقيق وأنا أتعاون مع وكالة إنفاذ القانون نظرًا لأن بهاردواج هو أحد معارفي ويتم اتباع البروتوكول. حيث كان بهاردواج يعتزم شراء فريق في دوري البوكر وتعاقد معنا. ولكن بسبب عدم السداد، تم إنهاء عقده. وقد جئت كشاهد على ذلك".

وقد ربطت سلطات إنفاذ القانون الهندية كوندرا ببهاردواج بعد العثور على ارتباطات بين محتال العملات الرقمية المزعوم المحتجَز وMatch Indian Poker League، الذي تروج له شركة كوندرا "فيان إندستريز".

وتشير صحيفة "كوارتز إنديا" إلى أن "آميت بهاردواج" لديه حوالي ١٠٠ ألف مستثمر في مرحلة ما في شبكة GainBitcoin، وحصلت على دعم من المشاهير، بما في ذلك دعمًا من زوجة كوندرا، شيتي.