مستشار ستيف ترامب السابق "ستيف بانون" يدرس إنشاء توكنات خدمة للحركة الشعوبية

أكد ستيف بانون، المؤسس المشارك لبريتبارت نيوز وكبير الاستراتيجيين السابق لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، خططه لدخول سوق العملات المشفرة يوم ١٨ يوليو، حيث قال لسي إن بي سي إنه "يعمل على" توكناته الخاصة.

كجزءٍ من مقابلة واسعة النطاق حول مجموعة من مواضيع الشؤون الجارية، أخبر بانون الشبكة أنه يملك كمية غير محددة من بيتكوين (BTC)، مضيفًا:

"نحن نعمل على بعض التوكنات الآن، توكنات الخدمة، ويحتمل أن تكون للحركة الشعوبية على أساس عالمي. لكن يجب أن تكون ذات جودة."

كما أشار بانون إلى أنه يعتقد أن "٩٠٪ من عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية كانت كارثية"، حيث تكمن المشاكل في الإفراط في استخدامها:

"أعتقد أن الكثير من المستثمرين قد واجهوا أشياءً لم يتم التفكير فيها جيدًا."

وكان بانون قد سبق له أن صنع لنفسه اسمًا باعتباره مؤيدًا قويًا للعملات المشفرة، بيتكوين على وجه الخصوص، بحجة أنه يمكن أن يصبح أداة لمقاومة ما وصفه بـ "المؤسسة الأوروبية".