البنك المركزي الأوروبي لن يضيف بيتكوين إلى الاحتياطيات - ويقول إنها ليست عملة

أصر البنك المركزي الأوروبي (ECB) على موقفه الرافض بشأن بيتكوين (BTC) يوم ٩ يوليو، حيث رفض الاعتراف بها كعملة في جلسة أسئلة وأجوبة.

ففي ردٍ على استعلام خاص كجزء من برنامج تويتر التفاعلي المعتاد، والذي يديره باستخدام الهاشتاغ "#AskECB"، قال البنك إنه ليس لديه خطط لإضافة بيتكوين إلى احتياطياته.

وقد كتب المسؤولون نقلًا عن كبير الاقتصاديين "فيليب لين"، "بيتكوين ليست عملة، بل هي أصل متقلب للغاية".

 ويستمر رد فعل البنك المركزي الأوروبي المحبط تجاه العملات المشفرة بالفعل في بيانات عامة أخرى تم نشرها بالفعل.

 ففي مايو من هذا العام، كشف تقرير أطلق عليه "أصول العملات المشفرة: الآثار المترتبة على الاستقرار المالي والسياسة النقدية والمدفوعات والبنى التحتية للسوق" أن الظاهرة بأكملها كان لها تأثير ضئيل على الاقتصاد التقليدي.

 وفي السابق، كان بنك الاحتياطيات التابع للاتحاد الأوروبي قد تراجع أيضًا عن فكرة إصدار عملة رقمية خاصة به، على عكس الضوضاء التي تأتي الآن من الصين والعديد من الدول الأخرى.

 وكما كان متوقعًا، لم يكن لدى مؤيدي العملات المشفرة وقتًا كبيرًا لبيانات "لين" الموجزة حول عملة بيتكوين هذه المرة.

 حيث أجاب بيير روشارد، وهو مهندس برمجيات معروف بالدفاع عن بيتكوين، أن "بيتكوين هي المال" مؤكدًا على تقديره الكبير لها على تويتر.

بينما قام مستخدم آخر بإعادة إنتاج آلة حاسبة التضخم الخاصة بالبنك المركزي الأوروبي، مظهرًا انخفاض القوة الشرائية لليورو منذ طرحه قبل عشرين عامًا.

 وجادل بأنه كان أسوأ كثيرًا من نوبات التقلب المؤقتة التي شوهدت مع بيتكوين.