أسواق العملات الرقمية تنخفض قليلًا بعد أسبوعٍ من النمو

٢٥ مارس: شهدت أسواق العملات الرقمية انخفاضًا طفيفًا على مدار ٢٤ ساعة حتى وقت النشر، ولكنها لا تزال تُظهر مؤشرات ارتفاع خلال فترة السبعة أيام.

وتُظهر جميع العملات الرقمية العشر الأعلى المدرجة في كوين٣٦٠ مؤشرات انخفاض على مدار الأربع وعشرين ساعة الماضية، حيث بلغ إجمالي القيمة السوقية نحو ٣٣٠ مليار دولار في وقت النشر.

COIN360

وقد خسرت بيتكوين (BTC) ما يصل إلى ٥ في المئة من قيمتها، وبلغت قيمتها نحو ٨٨٢٠ دولارًا، وفقًا لمؤشر "كوينتيليغراف" للأسعار.

بينما يتم تداول إيثريوم (ETH) بنحو ٥١٩ دولارًا، بعد أن فقدت ٣,٧ في المئة خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية.

كما هبطت كاردانو (ADA) وستيلر (XLM) بنسبة ٢,١٩٪ و٣,١٣٪، ليتم تداولهما عند ٠,١٨ دولار و٠,٢٣ دولار على التوالي.

وبعد أن تمكنت بيتكوين من الاقتراب من ٩٠٠٠ دولار واقتربت إيثريوم من ٦٠٠ دولار في الرابع والعشرين من مارس، تتقلب أسواق العملات الرقمية مرة أخرى. ويوم أمس، ذكر موقع "كوينتيليغراف" أن شركة التأمين على الودائع في نيجيريا حذرت الجمهور للابتعاد عن العملات الرقمية، مشيرةً إلى عدم وجود دعم من "أي سلعة مادية"، والذي من المحتمل أن يكون قد ساهم في ديناميكية الهبوط المتجدد.

وبالإضافة إلى ذلك، ورد في الثالث والعشرين من مارس أن موقع "ريديت" قد أزال خيار الدفع باستخدام بيتكوين لبرنامج العضوية الممتازة، ريديت غولد، بسبب "تغيير كوين بيز المنتظر".

ومع ذلك، على مدى الأيام السبعة الماضية، لا تزال غالبية أسواق العملات الرقمية تُظهر مؤشرات ارتفاع، مع زيادة بعض العملات البديلة بنسبة تصل إلى ٦٠ في المئة.

COIN360

وقد ارتفع سعر بيتكوين وإيثريوم بحوالي ١١٪ و٨٪ على التوالي خلال الأسبوع الماضي، حيث أظهرت معظم العملات البديلة العشر الأعلى نموًا مشابهًا أو أكبر.

ومن المحتمل أن تكون إيوس هي الرابح الأكبر هذا الأسبوع بزيادة ٥٨٪ عن مستوى الثامن عشر من مارس عندما كانت تتداول حول ٤ دولارات. ويبلغ سعر العملة البديلة الآن ٦,٥٨ دولارات، وفقًا لكوين ٣٦٠. ومن المحتمل أن يكون سبب هذا النمو هو الإعلان الأخير الذي تقدمت به شركة "بلوك دوت ون" و"فاينلاب إيه جي"، عن إطلاق صندوق بقيمة ١٠٠ مليون دولار لتسريع تطوير مشاريع برنامج "إيوس دوت آي أو" EOS.IO في أوروبا.