الرئيس الكولومبي يتعهد بخفض ضرائب الإيجار لشركات العملات المشفرة

تعهد الرئيس الكولومبي "إيفان دوكي" مؤخرًا بخفض الضرائب على الشركات الناشئة في مجال بلوكتشين والعملات المشفرة، وفقًا لما ذكرته صحيفة إل تيمبو المحلية يوم الأربعاء ٢٩ أغسطس. 

وقد ألقى دوكي رسالة افتتاحية خلال "أنديكوم"، وهو مؤتمر دولي حول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يعقد سنويًا في كارتاغينا دي إندياس بكولومبيا. ويتوفر تسجيل حديثه الآن على موقع يوتيوب.

حيث اعترف الرئيس بأنه "مهووس" بالتكنولوجيا، وخاصة بالروبوتات والذكاء الاصطناعي (AI). وأكد كذلك أن كولومبيا بحاجة إلى هيئة تنظيمية خاصة بها لصناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ووعدت بإنشاء مجلس أعلى للتحول والمجتمع الرقمي.

وفقًا لدوكي، فإن استخدام التقنيات المتقدمة قد يساعد الدولة على معالجة الفساد إلى جانب تحسين مجالات مثل الأمن والعدالة والطب. واقترح الاستفادة من بلوكتشين والذكاء الاصطناعي لتتبع الأموال العامة وكشف الانحرافات.

وبالانتقال إلى مجال العملات المشفرة، وعد دوكي بتخفيض بالضرائب المستحقة على الشركات التجارية المرتبطة بالعملات المشفرة لمدة تصل إلى خمس سنوات، بشرط أن تولد عددًا معينًا من الوظائف الجديدة.

وإيفان دوكي هو الرئيس الحالي لكولومبيا. وقد تولى منصبه في أغسطس ٢٠١٨ بعد فوزه في الانتخابات في وقتٍ سابق من مايو. ويتمتع السياسي بخلفية مالية قوية، وكان يشغل من قبل مناصب مهمة في وزارة المالية وبنك التنمية للبلدان الأمريكية.