منصة العملات المشفرة البرازيلية "أطلس كوانتم" تكشف خرقًا للبيانات يؤثر على ٢٦٠ ألف عميل

تعرضت منصة تداول العملات المشفرة البرازيلية "أطلس كوانتوم" مؤخرًا لخرق كبير في البيانات أدى إلى كشف البيانات الشخصية للعملاء، حسبما ذكرت صفحة الفيسبوك الرسمية للشركة يوم الأحد ٢٦ أغسطس.

وقد اكتشفت "أطلس كوانتم" الخرق يوم السبت ٢٥ أغسطس، وبدأت بالفعل في التحقيق في الأمر. حيث أبلغت الشركة المستخدمين أن الحادث الأمني ​​لم يؤثر على الأموال من حسابات المستخدمين، غير أنها اعترفت بأن الكثير من البيانات الشخصية قد تم تسريبها.

وحالما عثرت أطلس كوانتوم على التسرب، اتخذت إجراءات لحماية قاعدة البيانات من الهجمات الأخرى. وقد تم إيقاف بعض وظائف المنصة مؤقتًا بعد الحادث، لكن الشركة أكدت للمستخدمين أن كلمات المرور ومفاتيح التشفير ظلت آمنة.

كما أفاد موقع مؤشر خرق البيانات Have I Been Pwned يوم ٢٦ أغسطس أن التسرب أثر على أكثر من ٢٦١٠٠٠ عميل. وقد احتوت البيانات المتسربة على أسماء وأرقام هواتف وعناوين بريد إلكتروني وأرصدة حسابات. ويُقال إن ٢٤ في المئة من البيانات كانت بالفعل في قاعدة Have I Been Pwned.

و"أطلس كوانتوم" هي منصة استثمار وتداول مقرها البرازيل، وتدير ما يزيد عن ٢٧ مليون دولار من الأصول.