بعد الركود المفاجئ في الأسبوع الماضي، بيتكوين تتجاوز ١٠٠٠٠ دولار مرة أخرى

ارتفع سعر بيتكوين (BTC) خلال الأيام القليلة الماضية وتجاوز مرة أخرى عتبة ١٠٠٠٠ دولار.

Bitcoin 7-day chart

 مخطط بيتكوين على مدى سبعة أيام. المصدر: كوين٣٦٠

في ٢٨ أغسطس، انخفضت عملة بيتكوين بمقدار ٦٠٠ دولار خلال نصف ساعة - لتتراجع دون مستوى ١٠٠٠٠ دولار قبل أن تتراجع إلى أدنى مستوى أسبوعي عند ٩٣٦٢ دولارًا يوم ٢٩ أغسطس. وقد تعافى السعر ببطء منذ ذلك الحين ويتم تداول العملة حاليًا عند ١٠٩٩ دولارًا، مرتفعة ٥.٢١٪ خلال اليوم، وفقا لبيانات من كوين٣٦٠.

وفي الأسبوع الماضي، قال المستثمر بالعملات المشفرة والرئيس التنفيذي لشركة غالاكسي ديجيتال ومؤسسها مايكل نوفوغراتز إن بيتكوين في مرحلة توحيد، متنبئًا بأن المشاركة الوشيكة للمستثمرين المؤسسيين في مجال العملات المشفرة ستغذي المرحلة التالية من الجولة الصعودية. حيث أوضح قائلًا:

"بدأت بيتكوين السنة عند ٣٨٠٠ دولار، وتم تداولها عند ٣٥٠٠ دولار، والآن عند ١٠٢٠٠ دولار، وبالتالي فقد ارتفعت بنسبة ٢٠٠٪ في المئة بالفعل. [...] وقد كان لها مسيرة هائلة، وأعتقد أن هذا هو شيء من التوحيد".

تأثير باكت على سعر بيتكوين

أعلنت منصة تداول عقود بيتكوين الآجلة "باكت"، والتي طال انتظارها، مؤخرًا أنها ستبدأ في قبول الودائع مقابل خدمات الحفظ "باكت ويرهاوس" يوم ٦ سبتمبر. وستبدأ المنصة نفسها التداول يوم ٢٣ سبتمبر.

ولا يزال المحللون غير متأكدين مما قد يعني إطلاق باكت بالنسبة لأسعار بيتكوين. وكان إطلاق عقود بيتكوين الآجلة على بورصة شيكاغو للخيارات وبورصة شيكاغو التجارية قد أدى إلى الانهيار التالي في أوائل عام ٢٠١٨، وفقًا للبعض.

يتم تسوية عقود بيتكوين الآجلة على باكت ماديًا، مما يعني أن المستثمرين سيحصلون على بيتكوين في حساباتهم بعد التسوية بدلًا من الدولار.