أخبار طريق الحرير

استكشف آخر الأخبار حول سيلك رود |Cointelegraph

كان سيلك رود سوقًا على الشبكة المظلمة يشتهر بكونه منصة لبيع البضائع غير القانونية. وقد عمل كخدمة Tor مخفية لاستبعاد مراقبة حركة الزيارات، والتي كانت ملائمة للمجرمين لتقديم خدماتهم من خلال الشبكة. تم إطلاق سيلك رود في شهر فبراير ٢٠١١، وكان هناك بالفعل ١٠٠٠٠ منتج للبيع - ٧٠٪ منها كانت أدوية - بحلول مارس ٢٠١٣. وعلى الرغم من وجود الكثير من المنتجات غير القانونية على الموقع، إلا أن هناك قيودًا أيضًا: حيث تم حظر المواد الإباحية للأطفال، وبطاقات الائتمان المسروقة، والاغتيالات، والأسلحة من أي نوع للبيع والتبادل. كما قدم الموقع بعض السلع القانونية، مثل الملابس والأعمال الفنية والكتب والسجائر والمواد الإباحية والمجوهرات، وخدمات الكتابة. وقد تم إغلاق سيلك رود في أكتوبر ٢٠١٣ من قبل مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI، الذي قام عملاءه أيضًا بالقبض على روس ويليام أولبريخت، مؤسس النظام. وكانت هناك محاولتين لإعادة إنشاء سيلك رود، لكن كلتاهما لم تنجح. آخر الأخبار حول سيلك رود لا تعد بالمزيد من المحاولات.