أكبر بورصة عملات رقمية في العالم

أعلنت "باينانس"، أكبر بورصة عملات رقمية من حيث حجم التداول، أنها تقوم رسميًا بتطوير شبكة بلوكتشين عامة لإنشاء بورصة لامركزية جديدة، وفقًا لبيانٍ نُشر في الثالث عشر من مارس.

وقد عملت رؤية "باينانس" بأن "البورصات المركزية واللامركزية سوف توجد بشكلٍ مشترك في المستقبل القريب، وتكمل بعضها البعض" على إلهامها لتطوير "باينانس تشين Binance Chain"، والتي سوف تستخدم لنقل وتداول أصول بلوكتشين. وستدفع هذه الخطوة أيضًا بورصات العملات الرقمية نحو التحول من شركة إلى مجتمع.

"نحن نؤمن بأن الدعم المستمر لمشروعات بلوكتشين عالية الجودة هي أفضل طريقة لتطوير هذه الصناعة. وسنستمر في تحسين هذا الجزء، حسب التزامنا الذي ذكرناه في ورقة الإصدار".

وسوف تستضيف بلوكتشين الجديدة أيضًا عملة باينانس كوين (BNB)، التي ستصبح عملة أصلية على شبكة بلوكتشين الرئيسية الخاصة بها.

وتختلف البورصة اللامركزية عن البورصة المركزية في أنها لا تعتمد على خدمة طرف ثالث للاحتفاظ بأموال العملاء. حيث يتعامل المستخدمون مع مستخدمين آخرين دون الحاجة إلى خادمٍ مركزي، ولا توجد سلطة مركزية تمتلك سجلات أوامر الشراء أو الحيازة.

وفي حين أن البورصات اللامركزية توفر مزيدًا من المجهولية وتعطي شعورًا بأنها أكثر صعوبة في الاختراق، إلا أنها قد تكون أصعب في الاستخدام بالنسبة للمتداولين المبتدئين وتفتقر إلى بعض ميزات ووظائف البورصات المركزية.

ولا تعتبر البورصات اللامركزية أمرًا جديدًا حيث إن منصات مثل "ويفز Waves DEX" و"بيت شيرز BitShares" و"إن إكس تي NXT" و"كاونتر بارتي CounterParty" كانت موجودة منذ بعض الوقت.

وقد صدر بيان "باينانس" بشأن اللامركزية بعد يومٍ من إعلان مكافأة يعادل قدرها ٢٥٠٠٠٠ دولار لمن يقدم معلومات تؤدي إلى القبض القانوني على المخترقين المسؤولين عن محاولة الاختراق في السابع من مارس.

  • تابعونا على: