إدارة مرافق بواشنطن توقف قبول الطلبات من أجل تعدين العملات المشفرة

أفادت صحيفة "سياتل تايمز" يوم ٣٠ يوليو بأن شركة المرافق المملوكة للعملاء في المناطق الريفية في واشنطن قد توقفت عن قبول طلبات الحصول على الكهرباء من عمليات تعدين العملات المشفرة وعمليات بلكوتشين المماثلة.

حيث وافق مفوضو منطقة فرانكلين للمرافق العامة (PUD) على وقف اختياري يتيح للموظفين الوقت الكافي للتحقيق في تأثير التعدين على النظام الكهربائي قبل قبول الطلبات. وسوف ينظر موظفو منطقة المرافق العامة أيضًا في هيكل سعر جديد.

وفي حين أن القائمين بالتعدين قد انجذبوا في البداية إلى المناطق الريفية في واشنطن ونيويورك بسبب الكهرباء الرخيصة، إلا أنهم وقعوا بشكلٍ متزايد تحت مراقبة المنظمين المحليين ومرافق الطاقة، الذين يشعرون بالقلق إزاء إمدادات الطاقة على المدى الطويل للمقيمين والشركات الأخرى.

ففي أبريل الماضي، أمرت خدمة مرافق عامة ريفية أخرى في واشنطن، وهي منطقة تشيلان للمرافق العامة، الموظفين بتطبيق وقف اختياري على تعدين العملات المشفرة مع اكتشاف أنشطة تعدين غير مصرح بها، حيث أصبحت الولاية قلقة بشأن بسلامة أنظمة الكهرباء. وقد شملت تدابير الإنفاذ غرامات وعقوبات، وفصل الخدمة، و "الإبلاغ عن الأحمال غير المصرح بها لإنفاذ القانون باسم سرقة الطاقة"، و "فصل المسؤولين لحماية السلامة العامة".