اختراق حساب فيرتكوين على تويتر، مع وعدٍ مزيف بمنح بيتكوين

تم اختراق حساب تويتر الرسمي لشركة فيرتكوين، وهو مشروع عملة وبرمجيات رقمية من ند إلى ند، في وقتٍ سابق من اليوم في محاولة لتنفيذ عملية احتيال باستخدام بيتكوين.

ففي الأول من مايو، نشر حساب فيرتكوين على تويتر إعلانًا عن منحٍ مزيفة احتفالًا بنجاح فيرتكوين. حيث وعدت التغريدة بإعطاء ١٠ بيتكوين إلى الفائز، والذي سيتم الإعلان عنه في الثالث من مايو. ولإدخال المسابقة، طلب المحتالون من المستخدمين إرسال ٠,٠٠٥ بيتكوين إلى العنوان المذكور في المنشور:

وعلى الفور تقريبًا بعد نشر التغريدة الاحتيالية، حذّر جيمس لوفجوي، المطور الرئيسي لشركة فيرتكوين، المتابعين من أن حساب فيرتكوين قد تم اختراقه، مضيفًا أن كل المنح مزورة.

هذا النوع من الاختراق هو عبارة عن خداع شائع على تويتر، حيث يخترق المتسللون الحسابات ويعرضون الهبات التي تكون جيدة جدًا لدرجة يصعب تصديقها. وغالبًا ما تكون المشاركات مصحوبة بتعليقات من عشرات الأشخاص الذين "حصلوا بنجاح" على جزء من الهبات. وقد اشتهرت هذه الحيلة بشكلٍ خاص بسبب حقيقة أن المتسللين تمكنوا من تنفيذها من حساب شرعي.

وقد قام المتسللون بمحاولات متعددة لانتحال صفة اللاعبين بارزين في مجال العملات الرقمية واستغلال سمعتهم في عمليات المنح الاحتيالية. ففي أبريل، اخترق بعض المحتالين حساب تويتر موثّق وانتحلوا شخصية الرئيس التنفيذي لشركة تيلغرام، بافل دوروف، من أجل الترويج لمنح وهمية. وفي يناير، انتحل متسللون شخصية تشارلي لي باستخدام أسماء حسابات كانت مشابهة لأسماء المنشئ الحقيقي لشركة لايتكوين.