تقرير: ارتفاع استثمار رأس المال المغامر في بلوكتشين والعملات المشفرة بنسبة ٢٨٠ ٪ في عام ٢٠١٨

تضاعف استثمار رأس المال الاستثماري "التقليدي" في شركات بلوكتشين والعملات المشفرة تقريبًا في الأرباع الثلاثة الأولى من عام ٢٠١٨، وفقًا لتقرير جديد صادر عن ديار نُشر يوم ٣٠ سبتمبر.

وتستشهد ديار ببيانات من بيتشبوك تشير إلى أن الشركات ذات الصلة ببلوكتشين والعملات المشفرة قد جمعت ما يقرب من ٣,٩ مليارات دولار في رأس المال الاستثماري في هذا العام حتى الآن - وهو زيادة بنسبة ٢٨٠ في المئة مقارنةً بالعام الماضي. ويأتي هذا الارتفاع ليس فقط من حيث العدد المتزايد من الصفقات، ولكن أيضًا في القيمة المتوسطة المزدهرة لكل منها، والتي نمت بأكثر من مليون دولار هذا العام.

VC investment and deal count in blockchain and crypto-related firms, 2013-18

 عدد صفقات ومشاريع استثمار رأس المال المغامر في بلوكتشين والشركات ذات الصلة بالعملات المشفرة، ٢٠١٣-٢٠١٨. المصدر: ديار

VC median blockchain investment, 2013-18

 متوسط استثمارات رأس المال المغامر في بلوكتشين، ٢٠١٣-٢٠١٨. المصدر: ديار

وقد وصل مجموع أكبر عشر صفقات في عام ٢٠١٨ إلى ١,٣ مليار دولار، مع تسعة من هذه تمثل استثمارات الأسهم التقليدية، بدلًا من شراء توكنات الخدمة المشفرة. وكان الاستثناء هو توكن دفينيتي، والتي جمعت إجمالي ١٦٣ مليون دولار من مستثمري شركة رأس المال المغامر "أندريسن هورويتز" و"هاشد" و"بوليتشين كابيتال".

حيث كشفت أرقام بيتشبوك أن ديجيتال كارنسي غروب (DCG) التابعة لباري سيلبرت كانت "إلى حدٍ بعيد" المستثمر الأكثر إنتاجًا من قطاع شركة رأس المال الاستثماري، حيث أغلقت أكثر من ١١٠ صفقة في مجال العملات المشفرة وبلوكتشين هذا العام. وقد تخطت ديجيتال كارنسي غروب كل من بلوكتشين كابيتال وبانتيرا كابيتال، التي بلغت صفقاتها المجمعة ١٠٠ صفقة.

ومن بين المستثمرين الأقوياء الآخرين كانت شركة رأس المال الاستثماري أندريسن هورويتز ودانهوا كابيتال وفيوتشر برفكت فنتشرز، إلى جانب "المستثمرين الداعمين النشطين" تيم درابر ونافال رافيكانت وروجر فير وباري سيلبرت.

وإلى جانب هؤلاء اللاعبين الرئيسيين، تفيد ديار أن ما يقرب من ألفي مستثمر قد أغلقوا صفقات مع شركة واحدة على الأقل في هذا العام، حيث استثمر أكثرهم خمسين نشاطًا في "ثمانية" على الأقل. ومن حيث خصائص المستثمرين، ٥٢ في المئة من المستثمرين لم يركزوا بشكل حصري على قطاع العملات المشفرة و بلوكتشين، ولكن أغلقوا صفقاتهم كجزء من محفظة أكثر تنوعًا.

وأخيرًا، حللّت ديار أيضًا التوزيع الجغرافي لرأس المال المغامر الذي يتدفق إلى مجال بلوكتشين، حيث يمثل المستثمرون المتمركزون في الولايات المتحدة حصة الأسد بنسبة ٧٩٪، تليها ١٢٪ من الصين، و٢٪ من كوريا الجنوبية وسنغافورة على التوالي.

كما يتضمن تقرير ديار الجديد قسمًا عن ظاهرة العمليات المصرفية الجديدة التي تهدف إلى تسهيل صناعة بلوكتشين، سواءً كانت بنوك بلوكتشين الحصرية تُبنى "من الألف إلى الياء"، أو البنوك التي تدمج خدمات العملات الورقية أو العملات المشفرة، أو العدد المتزايد من الشركات ذات الصلة بالعملات المشفرة التي تحصل على تراخيص مصرفية.