غير مؤكد: ترون ستعقد شراكةً مع 'غوغل الصين' بايدو

أفادت أنباء أن فريق مشروع العملة المشفرة ترون (TRX) قد عقد شراكةً مع أكبر مزود للبحث في الإنترنت في الصين "بايدو". حيث ادعت خدمة أخبار العملات المشفرة "كوينيس" هذا في تغريدة نُشرت يوم الخميس، ١١ أكتوبر، نقلًا عن مراسلاتها الخاصة مع فريق ترون.

ولم تتمكن أي من ترون ولا بايدو من تأكيد الشراكة لكوينتيليغراف حتى وقت نشرها.

وبدون تحديد تفاصيل الشراكة، ادعت كوينيس أن الصفقة بين ترون وشركة الإنترنت الصينية العملاقة بايدو سيتم "كشفها رسميًا" من قبل خدمة التخزين السحابي بايدو كلاود "في الأسبوع القادم."

وفي حين تدعي "كوينيس" أن ترون قد أكدت حصريًا الشراكة في المراسلات الخاصة معها، فإن منصة العملة المشفرة نفسها لم تعلن رسميًا بعد أي تفاصيل عن الشراكة أو حتى هوية شريكها التجاري الجديد.

حيث كان جاستين صن، المدير التنفيذي لشركة ترون، قد ألمح مؤخرًا على تويتر عن شراكة سرية مع "عملاق صناعي" غير مسمى تبلغ قيمته عشرات المليارات من الدولارات. وفي تغريدته التي نُشرت يوم الجمعة، ١٢ أكتوبر، لم يقدم صن سوى معلومات قليلة:

"وأخيرًا، المرة الأولى لعقد شراكة مع عملاق صناعة بقيمة عشرات المليارات من الدولارات. احزروا الاسم".

وحسبما ذُكر على موقع ترون، فقد تم تأسيس شركة ترون فاونديشن اللامركزية على الإنترنت في سنغافورة في يوليو ٢٠١٧، بينما تم إطلاق بروتوكول المصدر المفتوح ترون في ديسمبر ٢٠١٧. وتمتلك الشركة مقرًا مزدوجًا في بكين وسان فرانسيسكو، وفريقًا من أكثر من ١٠٠ موظف يعملون في جميع أنحاء العالم، مع كون البعض منهم من الموظفين السابقين لدى عمالقة الإنترنت في الصين مثل علي بابا وتينسنت وبايدو.

وفي وقت النشر، كان يتم تداول ترون عند ٠,٠٢٣ دولار، مرتفعًا بنسبة ٢,٧٩٪ خلال اليوم. وقد شهدت العملة سعرها الأعلى على الإطلاق عند ٠,٢١٧ دولار يوم ٥ يناير ٢٠١٨، والذي تلاه انخفاض في القيمة بنسبة ٩٠٪ تقريبًا خلال الفترة المتبقية من العام - على خلفية تراجع سوق العملات المشفرة الكلي.TRON one-year price chart

 مخطط أسعار ترون على مدى سنة واحدة. المصدر: كوين ماركت كاب