المملكة المتحدة: بورصة العملات الورقية LMAX تُطلق خيارًا لتداول العملات الرقمية لتُضفي

أعلنت منصة التداول في المملكة المتحدة LMAX عن دخولها في سوق العملات الرقمية، وذلك بإطلاق بورصة تستهدف المستثمرين المؤسسيين، وفق ما أفادته صحيفة فاينانشيال تايمز اليوم ٢١ مايو.

وتخطط LMAX، التي عرضت تداول العملات الورقية منذ إنشائها في عام ٢٠١٠، إلى تعزيز شرعية ساحة العملات الرقمية مع استمرار تزايد الاهتمام المؤسسي.

وقد صرّح الرئيس التنفيذي للشركة "ديفيد ميرسر" في بيانٍ نقله عدد من وسائل الإعلام قائلًا "إننا نعمل على تعزيز شرعية سوق العملات الرقمية من خلال تزويد المؤسسات بمنصة لاكتساب وتداول وامتلاك العملات الرقمية بشكلٍ آمن مع سيولة عميقة وعالية الجودة".

وتابع قائلًا "إن ظهور التداول المؤسسي في العملات الرقمية سوف يكون بمثابة تغيير في الصناعة".

وبخضوعها للتنظيم من جانب هيئة الرقابة المالية (FCA) في المملكة المتحدة، يمكن لشركة LMAX الظهور لأول مرة في نيويورك وطوكيو في المستقبل، حسبما أفادت التقارير، في حين تم ربطها في البداية إلى لندن.

وفي الأسبوع الماضي، أعلنت شركة خدمات محفظة وبورصة العملات الرقمية الرائدة في الولايات المتحدة "كوين بيز" عن مجموعة جديدة من المنتجات الموجهة للمستثمرين المؤسسيين، فيما يدعوه نائب الرئيس والمدير العام سوقًا تبلغ قيمته ١٠ مليارات دولار.

كما شهد هذا الشهر أيضًا قيام شركة "كريبتو فاسيليتيز" التي تتخذ من لندن مقرًا لها، بإطلاق ما تصفه بأنه أول عقود آجلة "خاضعة للتنظيم" لإيثريوم.

وكما هو الحال مع لاعبين أميركيين مثل كوين بيز وبورصة "جيميني" الخاصة بالتوأمين وينكلفوس وغولدمان ساكس، فإن LMAX تتطلع بشدة إلى سوق المستثمرين الأوسع نطاقًا كطريق لزيادة جاذبية العملات الرقمية بالنسبة للتيار العام، حسب قول ميرسر.

  • تابعونا على: