توم لي يتمسك بتوقعه لوصول بيتكوين إلى ٢٥ ألف دولار، ويشير إلى ثلاثة عوامل داعمة

يقول توم لي، وهو خبير استراتيجي وأحد مؤسسي شركة فندسترات، أن بيتكوين ستصل إلى ٢٥٠٠٠ دولار أمريكي، حسبما أفادت "سي إن بي سي" يوم ٢٣ مايو. ويحدد "لي" ثلاثة عوامل رئيسية تجعله يعتقد أن السعر سوف يرتفع متجاوزًا ارتفاع عام ٢٠١٧.

وفي يوم الأربعاء، انخفضت بيتكوين إلى ما دون ٨٠٠٠ دولار وتم تداولها بنحو ٧٥٠٠ دولار، حيث خسرت معظم المكاسب التي حققتها من منتصف أبريل إلى أوائل مايو. ومع هبوط يوم الأربعاء، تكون بيتكوين قد انخفضت الآن بنسبة ٤١ في المئة هذا العام. كذلك يعتقد "لي" أن الانخفاض يرجع فقط إلى "تقلبات العملات الرقمية المعتادة"، ويوضح موقفه الصعودي بثلاثة عوامل رئيسية.

والعامل الرئيسي الأول هو تكاليف إنتاج وتكرار بيتكوين. وفي برنامج "فيوتشرز ناو" على قناة سي إن بي سي يوم الثلاثاء، قال "لي" إن بيتكوين "تُتداول بسعر التكلفة"، لأن سعر الإنتاج كان مساويًا لسعر التداول. نظرًا لأن إنتاج تكلفة إنتاج بيتكوين، وفقًا لما قاله "لي"، كان حوالي ٦٠٠٠ دولار يوم الأربعاء، فإنها لا تزال تستحق أكثر من تكلفة التعدين.

ومن بين العوامل الرئيسية التي يمكن أن تؤدي إلى زيادة محتملة في الأسعار، أشار "لي" إلى المستثمرين المؤسسيين الذين، رغم اهتمامهم بمجال العملات الرقمية، لم يدخلوا الصناعة بالكامل بسبب الشكوك التنظيمية. حيث أوضح قائلًا:

"أعتقد أن المستثمرين المؤسسيين قد اكتسبوا الكثير من الاهتمام، ولم يدخلوا فعليًا بمجال العملات الرقمية بعد لأن هناك بعض عدم اليقين التنظيمي. ولكن هذا النوع من التخصيص النهائي في العملات الرقمية كفئة أصول سيكون سببًا قويًا لارتفاع بيتكوين".

وأخيرًا، تُظهر البيانات التي جمعتها فندسترات اتجاهًا تاريخيًا، والذي يوصي "لي" بموجبه المستثمرين بالاستمرار في الاحتفاظ بعملات بيتكوين الخاصة بهم. حيث أوضح قائلًا:

"من الناحية التاريخية، فإن ١٠ أيام تشمل كل الأداء في أي سنة واحدة من سعر بيتكوين. وإذا كنت لتخرج تلك الأيام العشرة، فإن سعر بيتكوين ينخفض ​​بنسبة ٢٥ في المئة سنويًا. لذا فعلى الرغم من مدى سوء الأمر للاحتفاظ ببيتكوين عند ٨٠٠٠ دولار، فإن الانتقال من ٨٠٠٠ دولار إلى ٢٥٠٠٠ دولار سيحدث في بضعة أيام".

وفي وقتٍ سابق من هذا الشهر، كشفت فندسترات غلوبال أدفيزرس عن بحثٍ يضع سعر بيتكوين عند ٣٦٠٠٠ دولار في عام ٢٠١٩ على أساس المتوسطات التاريخية. وقد أدى تحليل العلاقة بين تكاليف التعدين بيتكوين والسعر إلى أن يتنبأ المحللون بأن يتراوح نطاق العملة الرقمية بين ٢٠٠٠٠ و٦٤٠٠٠ دولار بحلول نهاية عام ٢٠١٩. وفي وقت النشر، كان يتم تداول بيتكوين بسعر ٧٥٩٤ دولارًا.

  • تابعونا على: