هيئة الأوراق المالية والبورصات التايلاندية تكشف أن ٥ فقط من أصل ٥٠ من مقدمي طلبات الطرح الأولي للعملات الرقمية "جاهزين" لجمع الأموال بموجب القوانين الجديدة

أكدت هيئة الأوراق المالية والبورصات التايلاندية أن خمسة من عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية مستعدة لجمع الأموال بموجب اللوائح الجديدة لجمع الأموال في البلاد، حسبما أفادت بانكوك بوست يوم ١٣ يونيو.

في أعقاب اللوائح التنظيمية الجديدة للعملات الرقمية التي دخلت حيز التنفيذ يوم ١٤ مايو، ستواجه عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية متطلبات إلزامية للتسجيل لدى الهيئة التنظيمية، إلى جانب العديد من القيود الأخرى.

ووفقًا لثواتشاي كياتكوانكول، مدير تمويل الشركات في إدارة الأسهم بهيئة الأوراق المالية والبورصات، فمن بين ما مجموعه ٥٠ عرضًا محتملًا، فإن خمس عمليات للطرح الأولي للعملات الرقمية غير محددة الاسم أصبحت "جاهزة" للمضي قدمًا في إطار العمل القانوني الجديد.

حيث قال ثواتشاي لصحيفة بانكوك بوست إنه "سيتم النظر في المشاريع التي يمكن [فحصها بسهولة] ولها سمات تجارية مرتبطة بها لجمع الأموال".

وتُلزم تايلاند الآن أي كيان ضالع في مجال العملات الرقمية بالتسجيل لدى هيئة الأوراق المالية والبورصات في غضون ٩٠ يومًا من الموعد النهائي في ١٤ مايو.

وتشمل هذه "مصدري الطرح الأولي للعملات الرقمية والبورصات الرقمية والوسطاء والتجار المشاركين في معاملات الأصول الرقمية،" حسبما يؤكد المنشور.

وبالنسبة إلى عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية على وجه التحديد، تقتصر مبالغ الاستثمار على ٣٠٠٠٠٠ بات تايلاندي (حوالي ٩٣٢٣ دولارًا) - أو ما لا يزيد عن ٧٠٪ من إجمالي قيمة التوكنات المعروضة - لكل مستثمر في الطرح الأولي للعملة الرقمية.

وفي الشهر الماضي، اختارت هيئة الأوراق المالية والبورصات التايلاندية عقد جلسة مخصصة للأسئلة والأجوبة حول القواعد الجديدة بعد أن بدا أن الأعمال التجارية مرتبكة بشأن التزاماتها.