شركة الأصول الرقمية التابعة لمؤسسة تك كرانش تستحوذ على صندوق خاص يركز على العملات المشفرة

اندمجت شركة أرينغتون XRP كابيتال لإدارة الأصول الرقمية مع مركز الأبحاث والصندوق الخاص الذي يركز على العملات المشفرة "بايتسايز كابيتال"، وذلك وفقًا لإعلان رسمي نُشر يوم ٢٧ مارس.

ومع الاندماج، انضم مؤسسا بايتسايز كابيتال نينور منصور ونينوس منصور إلى أرينغتون XRP كابيتال كشركاء، إلى جانب الشركاء المؤسسين هيذر هاردي ومايكل أرينغتون.

ووفقًا لشروط الاستحواذ، ستأخذ أرينغتون XRP كابيتال مجموعة الاستثمار الخاصة بايتسايز للتنقل في أسواق العملات المشفرة وجمع البيانات والاختبار المرجعي الكمي. وستتم إضافة الأنظمة المذكورة أعلاه إلى إطار الاستثمار الحالي لشركة أرينغتون XRP كابيتال.

وبحسب ما ورد، تم تمكين الاندماج من خلال استثمار حديث بقيمة ٣٠ مليون دولار من قبل الشركاء المحدودين الرئيسيين لشركة أرينغتون XRP كابيتال، وفقًا للموقع الإخباري الذي يركز على العملات المشفرة كوين ديسك. وبحسب ما ورد علّق نينوس منصور على عملية الاستحواذ قائلًا إن "الشيء الوحيد الذي وقف أمامنا أثناء مناقشتنا للاندماج هو حقيقة أنهما كانا يعملان معًا لأكثر من عقد. حيث إن اجتماع اثنان من رواد التكنولوجيا يعطيك تأثيرًا وحكمًا لا يمكنك تكراره."

وقد نجحت أرينغتون XRP كابيتال في جمع ١٠٠ مليون دولار في عام ٢٠١٧، وفقًا لأرينغتون. حيث يقوم الصندوق - الذي يجبر الشركاء على الاستثمار في ريبل (XRP) لمعاملات التوزيع، وكذلك الرسوم - بتداول وحفظ أصول العملات مشفرة، ويستثمر في مبيعات التوكنات والأسهم والديون.