البنك السويسري "مايركي باومان" يصبح الثاني في البلد لقبول أصول العملات المشفرة

سوف يصبح بنك مايركي بومان الخاص ثاني بنك سويسري يقبل أصول العملات المشفرة، وذلك وفقًا لتقرير من موقع الأخبار المالية المحلي "إنترناشيونال إنفستمنت".

حيث قرر البنك الخاص في زيوريخ قبول الأصول المشفرة من المدفوعات المتلقاة مقابل الخدمات المقدمة، بالإضافة إلى تلك المكتسبة من تعدين العملات المشفرة، كاستجابة لمتطلبات السوق الجديدة وصعود شعبية العملات المشفرة، حسبما كتب إنترناشيونال إنفستمنت.

وقد أشار مايركي بومان إلى أنه ليس مستعدًا لتقديم استثمارات مباشرة في العملات المشفرة، ولكنه سيوفر "خبراء" للعملاء المهتمين بالاستثمار فيها. ووفقًا لبيانهم، فإن البنك "يراقب عن كثب تطور" العملات المشفرة كوسيلة استثمارية و"تنظيمها الأساسي"، مشيرًا:

"نحن نرى حاليًا العملات المشفرة كوسائل استثمار بديلة، ولكن لدينا خبرة وبيانات محدودة (الأسعار، التقلبات، أحجام التداول) متاحة".

ومع ذلك، فإن البنك ينص على أنهه "يقدّم في الوقت الحالي المشورة ضد الاستثمارات الأكبر في العملات المشفرة"، مضيفًا

 "إن العملات المشفرة ليست، في تقديرنا، مناسبة للاستثمارات طويلة الأجل بسبب أوجه عدم اليقين المبينة أعلاه".