أصبح تطبيق "سكوير كاش آب"، وهو تطبيق لإرسال واستقبال العملات الورقية من شركة "سكوير" للدفع عبر الجوال، يتيح الآن تداول بيتكوين (BTC) لجميع المستخدمين تقريبًا، باستثناء أولئك الموجودون في نيويورك وجورجيا وهاواي ووايومنغ.

حيث أعلن جاك دورسي، الرئيس التنفيذي لشركة سكوير وتويتر، الأخبار في تغريدة يوم ٣١ يناير، والتي تضمنت أيضًا رسمًا كاريكاتيريًا قصيرًا بعنوان "أول بيتكوين لي"، موضحًا بيتكوين للقادمين الجدد في المجال.

ونظرًا لأن "سكوير" تعمل على شبكة نقاط البيع (PoS)، فإن إضافة بيتكوين إلى خدمات الجوال التي تقدمها يعني أن أي تاجر يستخدم نظام الدفع من "سكوير" سيكون قادرًا على قبول بيتكوين كشكل من أشكال الدفع في المستقبل.

وفي حين تقول الشركة أنها لن تضيف رسوم معاملات إضافية لشراء وبيع بيتكوين على تطبيق "كاش آب"، يقوم التطبيق بحساب السعر الذي يمكنك الشراء والبيع به من أواسط سعر السوق المتحرك، أي المتوسط ​​عبر البورصات الرئيسية. ووفقًا لموقع "سكوير"، سيتم السماح للمستخدمين بشراء ما يصل إلى ١٠٠٠٠ دولار من بيتكوين في الأسبوع، في حين لا يوجد حد للبيع.

وكانت سكوير قد أعلنت في نوفمبر ٢٠١٧ أنها ستُطلق خيارًا لتداول بيتكوين لثلاثة ملايين عميل مختارين، مما تسبب في صعود سعر أسهمها بقيمة مليار دولار خلال خمسة أيام. ومنذ وقت الإعلان، ارتفع سعر سهم "سكوير" بأكثر من ٣ في المئة عندما أغلق يوم الأربعاء الموافق ٣١ يناير.

Chart

ويأتي إعلان سكوير بعد فترة وجيزة من قيام "روبن هود"، وهو تطبيق تداول آخر، بالإعلان عن بدئه السماح للمستخدمين بتداول بيتكوين وإيثريوم دون أي رسوم ابتداءً من فبراير.

بينما تعتبر "كوين بيز"، والتي تتقاضى رسومًا على المعاملات ولكن لديها مستخدمون أكثر من شركة الوساطة "تشارلز شواب"، منذ فترة طويلة هي البورصة الأكثر موثوقية لتداول العملات الرقمية. ومع دخول "روبن هود" و"سكوير" إلى مجال تداول العملات الرقمية ووجود أكثر من مليون مستخدم بالفعل على قائمة الانتظار لمنصة تداول العملات الرقمية من "روبن هود"، فمن الواضح أن سوق تطبيقات تداول العملات الرقمية ينطلق في اتجاه أقل مركزية.


تابعنا على التليغرام