هيئة المراقبة المالية في كوريا الجنوبية تدعو إلى نظام بلوكتشين متكامل لتداول الأسهم

وجّهت هيئة الرقابة المالية في كوريا الجنوبية (FSS) الوكالات والهيئات التنظيمية المحلية للعمل على تطوير نظام بلوكتشين متكامل لمعاملات الأسهم، وفقًا لتقريرٍ رسمي نُشر بتاريخ ٢ أغسطس.

وقد أجرت هيئة الرقابة المالية تحليلًا مفصلًا لاستخدام مشغلي البورصات الدولية لتكنولوجيا بلوكتشين حتى الآن، مع التركيز على المبادرات الحالية في الولايات المتحدة واليابان والمملكة المتحدة وأستراليا وغيرها.

وخلص التقرير إلى أن وجود نظام يعتمد على بلوكتشين مضاد للتلاعب يمكن أن يزيد من كفاءة وسلامة وأمن تعقب المعاملات وتخزينها. وأضاف التقرير أن الأنظمة التقليدية القائمة التي تستخدم دفتر السجلات المركزي تكون أقل كفاءة وأكثر عرضة للاختراق.

وقد درس تقرير هيئة الرقابة المالية على وجه التحديد استخدام بورصة ناسداك الأمريكية في بورصة لبلوكتشين لحفظ السجلات لسوقها الخاص، وذلك باستخدام نظام يسمى Nasdaq Linq.

كما تطرق إلى منصة مجموعة بورصة الأسهم في لندن القائمة على بلوكتشين لاستصدار أسهم خاصة، وكذلك الاستكشافات في استخدام بلوكتشين للبنية التحتية لسوق رأس المال من قبل تحالف ياباني مؤلف من ٣٦ شركة مالية.

وكانت دراسة الحالة الأكثر طموحًا التي نظرت فيها هيئة الرقابة هي خطط الأوراق المالية الأسترالية لتحل في نهاية المطاف محل نظام المقاصة والتسوية الحالي مع بدائل مرخصة قائمة على دفتر سجلات موزع.

كما اعتبر التقرير أن تطبيقات بلوكتشين في كوريا لا تزال في مرحلة مبكرة نسبيًا، مع الأخذ بعين الاعتبار خطط سوق KRX الناشئ التابع للبورصة الكورية لتطبيق التكنولوجيا لتسوية المعاملات من الشركات غير المدرجة، فضلًا عن مشروع بلوكتشين تجريبي يجري من قبل شركة إيداع الأوراق المالية الكورية التي تديرها الدولة.

وعلى أساس النتائج التي توصل إليها، تعهدت هيئة الرقابة المالية كذلك بـ "وضع تخطيط طويل الأجل ومواصلة تعزيز إثباتات المفهوم والمشاريع التجريبية على أساس كل مشروع على حدة، [بالإضافة إلى] مواصلة دراسة [ تطبيق] بلوكتشين [...] في أسواق رأس المال."