كوريا الجنوبية تخطط لتبسيط استثمار بلوكتشين مع تغييرات تشريعية جديدة

تعهد المنظمون في كوريا الجنوبية بإدخال تشريعات صديقة للاستثمار في بلوكتشين في اجتماع عقد يوم ١٣ يوليو، وهو الفصل الأخير من دفعة مستمرة لتعزيز التكنولوجيا على الصعيد الوطني.

ففي الاجتماع الرابع لنواب الوزراء حول "النمو من خلال الابتكار"، الذي ترأسه نائب وزير الاستراتيجية والمالية، كو هيونغ كوون، تعهدت الحكومة بتسهيل دخول شركات بلوكتشين إلى السوق.

ومن أجل تعزيز خلق فرص العمل ودعم التقنيات الناشئة، تخطط حكومة كوريا الجنوبية إلى "توسيع الحد من الضرائب لاستثمار محرك النمو الجديد وتسهيل متطلبات الدعم التكنولوجي الجديد، بما في ذلك دعم الاستثمار في تكنولوجيا بلوكتشين".

 

 وتأتي إعادة تصميم دعم الاستثمار المؤسسي في نفس الأسبوع حيث كشفت سيول عن مسودات مشاريع قوانين تهدف أيضًا إلى تطوير قواعد الطرح الأولي للعملات الرقمية (ICO) وتحديد الالتزامات القانونية للممثلين مثل بورصات العملات المشفرة.

وقد استمرت كوريا الجنوبية في تشكيل المشهد الخاص بها خلال عام ٢٠١٨ بعد رد الفعل العنيف في بداية السنة على لوائح العملات المشفرة في البلاد مما أدى إلى احتجاجات عامة ومطالبات باستقالة الوزراء.

وقد شعرت بورصات العملات المشفرة على وجه الخصوص بتأثير التشريع المتغير، الذي كان مطلوبًا منذ يناير لدفع ضريبة الشركات وضريبة الدخل المحلي بما يتماشى مع السياسة الضريبية للبلاد، وكذلك الامتثال لحظر صارم على التداول مجهول الهوية والكيانات الأجنبية.