سيرين لابز تتعاون مع ماي إيثر واليت لتعزيز انتشار هواتف بلوكتشين الذكية

 

تعتزم شركة التطوير التكنلوجي السويسرية سيرين لابز دمج واجهة العملات المشفرة المشهورة ماي إيثر واليت (MEW) في هاتفها الذكي "فيني بلوكتشين"، وذلك حسبما أكدت الشركة على وسائل التواصل الاجتماعي يوم ٢١ مارس.

حيث ستسمح سيرين الآن، بعد أن أصدرت فيني في أواخر العام الماضي، لمستخدمي ماي إيثر واليت بشراء الجهاز من خلال واجهة الهاتف المحمول والويب لتلك الأخيرة. بالإضافة إلى ذلك، ستظهر ماي إيثر واليت كواجهة المحفظة المفضلة لمستخدمي فيني.

وتأتي هذه الخطوة، حسب تصريح سيرين وماي إيثر واليت، نتيجة للحاجة إلى دفع التبني وجعل عملية الوصول إلى ومعالجة توكنات العملات المشفرة أكثر سهولة.

وقد صرّح الرئيس التنفيذي لشركة ماي إيثر واليت ومؤسسها "كوسالا هيماشاندرا" لفاينكسترا في بيان مصاحب قائلًا: "نحن نتطلع دائمًا إلى تقديم تكامل أكثر أمانًا إلى إيثريوم لجعل مستخدمينا يشعرون بالأمان أثناء استعراض العملات المشفرة، ونعتقد أن امتلاك جهاز محفظة على الهاتف يمثل قيمة كبيرة للمستخدمين".

وتابع هيماشاندرا:

"لن يجعل ذلك من السهل إرسال معاملات العملات المشفرة واستلامها فحسب، بل سيجعل الوصول إلى العملات نفيها أكثر سهولة لمجموعة واسعة من المستخدمين."

وتُعد هذه الشراكة هي الأحدث لسيرين، التي أصبحت معروفة بين مستخدمي العملات المشفرة في عام ٢٠١٧ عندما تعاونت مع نجم كرة القدم ليونيل ميسي ليصبح سفير علامتها التجارية.

حيث أضاف الرئيس التنفيذي للشركة، زفيكا لانداو، "إننا نعتبر هذا التكامل خطوة قوية نحو زيادة حصة السوق بالنسبة لكلتا الشركتين، حيث يكمل المنتجان بعضهما البعض".