سنغافورة واليابان توقعان اتفاقية لتعاونٍ مشترك في مجال التكنولوجيا المالية

وقَّعت الجمعية السنغافورية للتكنولوجيا المالية (SFA) وجمعية التكنولوجيا المالية اليابانية (FAJ) مذكرة تفاهم (MOU) من أجل التعاون في تطوير التكنولوجيا، وذلك وفقًا لبيانٍ صحفي مشترك نُشر يوم الإثنين، ٢٦ مارس.

ويشير البيان الصحفي إلى أن الاتفاقية "سترفع مكانة صناعة التكنولوجيا المالية في اليابان وتروج لسنغافورة كوجهة للأعمال اليابانية في آسيا على نطاقٍ أوسع."

وقد تم توقيع مذكرة التفاهم رسميًا في الثالث عشر من مارس في مؤتمر "موني ٢٠/٢٠ آسيا"، وتم الاحتفال بها في "أمسية للصداقة وتذوق الساكي" في سنغافورة.

وقال شيا هوك لاي، رئيس الجمعية السنغافورية للتكنولوجيا المالية، إن الشراكة الجديدة يمكن أن تساعد في "سد الفجوة بين المجتمعين الماليين في كل من سنغافورة واليابان." ورددت ناتالي شيمي فليمينغ، نائبة رئيس جمعية التكنولوجيا المالية اليابانية، مشاعره حيث كتبت أن جمعية التكنولوجيا المالية اليابانية "تتطلع قدمًا لتنمية أوجه التآزر بين أسواقنا من خلال علاقة أعمق مع مجتمع سنغافورة للتكنولوجيا المالية".

ويشير البيان الصحفي إلى أن وكالة الخدمات المالية اليابانية (FSA) قامت بتحديث التشريعات التي تعزز التعاون بين البنوك و"الشركات المالية غير المصرفية"، وأن سلطة النقد السنغافورية (MAS) لديها الابتكار في مجال التكنولوجيا المالية "في قلب استراتيجية النمو الخاصة بها.

أيضًا في مؤتمر "موني ٢٠/٢٠"، تحدّث البنك المركزي السنغافوري عن التزامه باستخدام تقنيات بلوكتشين للمدفوعات الدولية.