شيب شيفت تعتزم إزالة بيتكوين إس في من قوائمها، وكراكين تفكر في اتباع خطاها

بعد قرار بورصة العملات المشفرة "باينانس" لحذف بيتكوين إس في (BSV)، قررت بورصة شيب شيفت للتداول المجهول أيضًا إزالة العملة المشفرة من قوائمها، مع تفكير كراكن في أن تحذو حذوها.

ففي تغريدة نُشرت يوم ١٥ أبريل، كشف الرئيس التنفيذي لشركة شيب شيفت "إريك فورهيس" أن الشركة توصلت إلى قرار بإيقاف إدراج BSV:

"نحن نتفق مع توجهات @باينانس وسي زي. وقد قررنا حذف بيتكوين إس في #BSV من @شيب_شيفت_يو خلال ٤٨ ساعة."

وقد حظي الإعلان برد سلبي من بعض أعضاء المجتمع، حيث قال أحد المعلقين إن "هذا الإجراء الذي اتخذته يشبه مقاطعة باي بال لويكيليكس. وكمناصر متطرف لبيتكوين أنا لا أحب ذلك. فهو يتعارض مع ما تمثله بيتكوين." في عام ٢٠١٠، قامت شركة خدمات المدفوعات "باي بال" بتجميد حساب ويكيليكس، مدعيةً أنها تنتهك شروط خدمة باي بال.

كذلك تدرس بورصة العملات المشفرة "كراكن" أيضًا ظاهريًا حذف BSV، بعد نشر استطلاع للرأي يسأل سواء ما يتعين إسقاط العملة، أو الاحتفاظ بها من أجل اكتشاف السعر.

وفي وقت سابق، أعلنت باينانس رسميًا أنه سيتم حذف BSV ابتداءً من الأسبوع المقبل. وأوضحت الشركة أنها لا تعمل على حذف العملات إلا بعد مراجعة متعمقة، مشيرة إلى "أننا نعتقد أن هذا يحمي جميع مستخدمينا بشكل أفضل."

وتأتي هذه الخطوة بعد أيام قليلة من قيام الرئيس التنفيذي لشركة باينانس تشانغ بينغ زاو، والمعروف أيضًا في الصناعة باسم سي زي، بالتغريد وحذر من أن البورصة يمكن أن تحذف BSV ردًا على سلوك منشئها "كرايغ رايت".