هيئة البورصات الأمريكية تعيِّن مستشارًا جديدًا للإشراف على تنظيم العملات الرقمية

أنشأت هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) منصبًا استشاريًا جديدًا كبيرًا للإشراف على تنظيم الأوراق المالية لمجال العملات الرقمية، وذلك وفقًا لبيانٍ صحفي نُشر اليوم، ٤ يونيو.

وقد تم تعيين السيدة فاليري أ. سزكزبانيك في منصب كبير مستشاري الأصول الرقمية، بالإضافة إلى المدير المساعد لشعبة تمويل الشركات. وسيتم تكليفها بـ "جهود التنسيق في جميع أقسام ومكاتب هيئة البورصات الأمريكية فيما يتعلق بتطبيق قوانين الأوراق المالية الأمريكية على تقنيات وابتكارات الأصول الرقمية الناشئة، بما في ذلك عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية (ICOs) والعملات الرقمية". 

كما شاركت سزكزبانيك، والتي عملت في السابق كرئيسة مجموعة دفتر السجلات الموزع بالهيئة، في مؤتمر بلوكتشين "كونسينسس" في نيويورك، ونقل عنها قولها: "إذا أردتم أن تزدهر الصناعة [العملات الرقمية]، يجب أن تكون حماية المستثمرين في المقدمة".

وفي بيانها الرسمي اليوم، ضربت سزكزبانيك ملاحظة مماثلة، قائلة إنها سوف تستخدم الدور الجديد "لتسهيل تكوين رأس المال، وتشجيع أسواق عادلة ومنظمة، وفعالة، إلى جانب حماية المستثمرين، ولا سيما المستثمرين من التيار العام".

وفي رده على تعيين اليوم، قال رئيس الهيئة "جاي كلايتون" إن سزكزبانيك هي "الشخص المناسب لتنسيق جهودنا في هذا المجال الديناميكي الذي يبشر بالخير والمخاطرة". 

وتعتبر هيئة الأوراق المالية والبورصات أن العملات الرقمية هي أوراق مالية، مما يجعلها خاضعة لسلطة اختصاصها. ووفقًا لاختبار هوي الذي يبلغ من العمر ٧٠ عامًا، تنطوي الأوراق المالية على استثمار الأموال في مؤسسة مشتركة، حيث يتوقع المستثمر الأرباح بشكل أساسي من جهود الآخرين.

  • تابعونا على: