روني موس يتوقع زيادة سعر بيتكوين مرة أخرى: ٢٠،٠٠٠ دولار بحلول بداية عام ٢٠١٨

لقد كان نوفمبر شهرًا حافلًا لمنتقي الأسهم الشهير روني مواس، والذي كان قد توقع ارتفاع سعر البيتكوين في الرابع من نوفمبر ليضرب حاجز الـ ١١٠٠٠ دولار بحلول بداية عام ٢٠١٨. وقد ذهب هذا التوقع أدراج الرياح مع كسر البيتكوين لحاجز السعر هذا مؤخرًا، ولكن قبل بلوغ الهدف، كان موس قد عدل توقع إلى ١٤٠٠٠ دولار.

والآن، تنطلق بيتكوين في طريقها لتحطيم هذا الهدف الجديد مما أدى إلى قيام مواس بتعديل توقعه للمرة الثالثة هذا الشهر بينما تستمر العملة الرقمية بالاحتفال بحقبة جديدة من الاعتماد والقبول.

وينظر موس إلى بيتكوين ككل، حيث يدمج جميع انقسامات السلسلة في سعره المحدد حسب الانقسامات، وبالنظر إلى أن سعر سلاسل بيتكوين المتشعبة فضلًا عن الأصل كان قد وصل ١٢٧٤٠ دولار عندما قام مواس بتنبؤه الجديد، بدا أن سعر ١٤٠٠٠ دولار قيمةً بخسة مرة أخرى.

٢٠،٠٠٠ دولار هو السعر المستهدف الجديد

يضع موس الآن حدًا بعيد المدى للسعر المحدد حسب الانقسامات ليبلغ ٢٠٠٠٠ دولار أمريكي بحلول العام الجديد. وبالنظر إلى كيفية سير الأمور حتى الآن بالنسبة إلى مواس، فإن الشهر يعتبر مدةً طويلة، ولربما سيتم كسر حاجز الـ ٢٠٠٠٠ دولار قبل ذلك الوقت.

هذا وقد دخل العديد من منتقي الأسهم والمستثمرين وأصحاب النفوذ المالي في تنافس في محاولة للوصول إلى الموضع الأمثل لهذا الأصل المتقلب عندما يأتي الأمر للتنبؤ.

حيث قام توم لي بتقدير متحفظ بعض الشيء متنبئًا بحدوث نمو في عملة بيتكوين بنسبة 40 في المئة بحلول منتصف عام ٢٠١٨. وقد وضعه توقعه هذا عند سعر ١١٥٠٠ دولار. وقد قام لي بهذا التنبؤ قبل أسبوع، وكان سعر بيتكوين في ذلك الوقت قد توقف عند حوالي ١١٣٠٠ دولار.

بينما كان لماكس كيزر نظرة أكثر اندفاعًا بكثير ولكن على مدى فترة زمنية أطول، حيث يعتقد مضيف برنامج Keiser Report على قناة روسيا اليوم أن بلوغ بيتكوين لسعر ١٠٠٠٠٠ دولار هو احتمال قائم.

لمَ التوجه نحو السعر المحدد حسب الانقسامات؟

من الواضح أن موس، باعتباره أحد أبرز منقي الأسهم، يشارك في لعبة بيتكوين لإمكاناتها الاستثمارية وليس للجانب التكنولوجي الذي شهد فصائل مختلفة في حالة حرب مع بعضها البعض حيث كان بعض الناس يؤيدون بيتكوين كاش بشدة، بينما يُعتبر البعض الآخر من أشد المعجبين بالسلسلة الأصلية.

ومع ذلك، يرى موس كمستثمر أنه من خلال شراء محفظة بيتكوين، فإنه لا يحصل فقط على بيتكوين كاش، بل ويحصل أيضًا على بيتكوين جولد مجانًا، ومن ثم يقوم بحسابهما معًا في محفظته، وهو يحث الآخرين على الالتزام بنفس استراتيجية التنويع.

بيتكوين دايموند والذهب الحقيقي

أوضح موس قائلًا: "أنا أرفع السعر المستهدف المحدد حسب الانقسامات والتشعبات للبيتكوين في عام ٢٠١٨ من ١٤٠٠٠ دولار أمريكي إلى ٢٠٠٠٠ دولار أمريكي". "فالسعر الحالي قد بلغ ١٠٧٢٠ دولار والسعر المحدد حسب الانقسامات يبلغ الآن ١٢٧٤٠ دولار عند وضع العوامل مثل بيتكوين كاش وبيتكوين جولد وبيتكوين دايموند في الحسبة".

ويعتبر بيتكوين دايموند تشعب آخر من سلسلة بيتكوين التي ظلت غير ملحوظة إلى حد كبير. والهدف منها هو التحول من إثبات العمل إلى إثبات الحصة بعد الانتهاء من الاستثمار - بعد ١٠٠٠٠ كتلة فقط.

وقد تابع موس قائلًا:

لقد زاد الآن سعر بتكوين المحدد حسب الانقسامات بنسبة ٣٩٤ في المائة منذ توصيتي في الثالث من يوليو. "ومن المستحيل أن نبرر بلوغ الذهب لسعر٧ تريليون دولار بقيمة أكبر بأربعين ضعف من بيتكوين (١٨٠ مليار دولار). ويمكننا القول بأن بيتكوين سيكون مساويًا للذهب في غضون ١٠-١٥ سنة. وأنا لا أدري كم من الذهب يوجد في الأرض ... ولا أدري كذلك كم يوجد من عملة البيتكوين


تابعنا على التليغرام