بحث: قطاع الطرح الأولي للعملات الرقمية يُظهر بعض الارتفاع بعد شتاء العملات المشفرة

يُظهر قطاع الطرح الأولي للعملات الرقمية (ICO) علامات على الارتفاع نظرًا لثقة المستثمرين الإيجابية، والتي يبدو أن سببها هو الارتفاع الأخير في سوق العملات المشفرة. وقد تم الكشف عن البيانات في تقرير جديد من منصة التصنيف ICObench، تم مشاركته مع كوينتيليغراف يوم ٢٥ مايو.

وعند تقديم البيانات اعتبارًا من ٢١ مايو، يشير التقرير إلى أن معدل نجاح الطرح الأولي للعملات الرقمية قد زاد، مما يعكس ظاهريًا زيادة في جودة المشروعات. حيث يقال إن ٨٥٪ من إجمالي الأموال التي تم جمعها حتى الآن في مايو تنتمي إلى مشاريع ذات تصنيف عالي (٣-٣,٥) - مقارنة بـ ٦٨٪ في أبريل. 

ووفقًا لبيانات ICObench، ارتفع عدد المشاريع المنشورة في مايو بمقدار ١٥٧ ليبلغ ٥٥١٢ مشروعًا، مع ٢٨٧ من عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية الجارية و١٤٠ من مبيعات التوكنات القادمة.

ويشير التقرير إلى أن البيانات الخاصة بإجمالي الأموال التي تم جمعها حتى الآن في شهر مايو قد طغت على عرض التبادل الأولي (IEO) المقدر بمليار دولار من بورصة العملات المشفرة بيتفينكس - ليصل إجمالي الأموال التي تم جمعها عبر مبيعات التوكنات هذا الشهر إلى ١,٠٧٥ مليار دولار تقريبًا.

وحسبما هو مذكور، يمثل عرض التبادل الأولي نموذجًا بديلًا لعروض التوكنات حيث تقوم بورصة عملات مشفرة مركزية بإدارة المبيعات وفحص كل من المشاريع نفسها والمستثمرين المحتملين ظاهريًا.

وإلى جانب بيتفينكس، جمعت كل من عمليات عرض التبادل الأولي من إكونومي وبوسيدون حوالي ١٠,٥ مليون دولار و٢,٤ مليون دولار على التوالي، وفقًا للتقرير.  وقد بلغ مجموع جميع الأموال التي تم جمعها من أفضل ٥ شركات عالمية (باستثناء بيتفينكس) حتى الآن هذا الشهر حوالي ١٥,٥ مليون دولار.

ونتج عن العروض الرئيسية التي قدمتها بيتفينكس أن يكون شهر مايو هو الشهر الذي تم فيه جمع أكبر عدد من الأموال حتى الآن في عام ٢٠١٩. وفي بيانات ICObench التاريخية - والتي تمثل مايو ٢٠١٨ حتى ٢١ مايو ٢٠١٩ - شهد شهري مايو ويونيو ٢٠١٨ فقط مستويات أعلى من إجمالي الأموال التي تم جمعها عبر مبيعات التوكنات.

ومن حيث التوزيع الجغرافي، احتلت جزر بريتشيت فيرجن زمام المبادرة من حيث إجمالي الأموال التي تم جمعها، تليها جزر كايمان. وقد ساهمت المملكة المتحدة بأكبر عدد من المنظمات الدولية - مع ٩ مشاريع - لكنها لم تحرز سوى المركز السابع من حيث إجمالي الأموال.   

وفي منتصف شهر مايو، كشفت بيتفينكس النقاب عن توكن الأداة المساعدة المحلي الخاص بها، وهو LEO، والذي قامت البورصة بجمع مبلغ ١ مليار دولار ظاهريًا له في عرض التبادل الأولي الخاص - مما لغى الحاجة إلى طرح عام.