بحث: سوق أجهزة تعدين العملات المشفرة سيشهد نموًا سنويًا مركبًا بنسبة ١٠٪ بحلول عام ٢٠٢٣

من المقرر أن يتوسع سوق أجهزة تعدين العملات الرقمية بحلول عام ٢٠٢٣، وذلك وفقًا لتقرير صادر عن شركة أبحاث السوق "ريبولرتلينكر" نُشر يوم ٢٩ أبريل.

ووفقًا للتحليل، فإن العدد المتزايد لإطلاق المنتجات سيسهل نمو أجهزة تعدين العملات المشفرة، والتي من المفترض أن تسجل معدل نمو سنوي مركب (CAGR) بأكثر من ١٠٪ بحلول عام ٢٠٢٣.

ويشير التقرير إلى أن أحد المحركات الرئيسية لنمو سوق أجهزة تعدين العملات المشفرة في جميع أنحاء العالم هو الطلب المتزايد على الأجهزة الخاصة بالعملات المشفرة، مثل معالجات مصفوفات البوابات القابلة للبرمجة (FPGA) والدوائر المتكاملة الخاصة بالتطبيقات (رقائق أسيك).

وبحسب ما ورد تظل التكلفة التشغيلية المرتفعة التي تؤدي إلى هوامش ربح منخفضة واحدة من التحديات التي تواجه نمو سوق أجهزة تعدين العملات الرقمية العالمي، في حين أن زيادة عدد الشركات الناشئة ذات الصلة بالعملات المشفرة والتي تتوقف عن عملياتها ستؤثر أيضًا على نمو السوق.

وقد أثر انخفاض الأسعار خلال سوق العملات المشفرة الهبوطي في عام ٢٠١٨ على القائمين بتعدين العلات المشفرة ومنتجي الأجهزة على حد سواء. وفي تقرير أرباح الربع الثالث من ٢٠١٨، أعلنت الشركة المصنعة لأجهزة الكمبيوتر إنفيديا أنها تعاني من "آثار ضربة العملات المشفرة" نتيجة زيادة المخزون التي كانت نتيجة لانخفاض الطلب على وحدات معالجة الرسومات الخاصة بها من القائمين بالتعدين.