تقرير: الجناح العسكري لحركة حماس يستخدم عدة عناوين لمحافظ بيتكوين للتهرب من السلطات

تستخدم الذراع المسلحة لحماس - وهي السلطة الحاكمة بحكم الأمر الواقع في قطاع غزة في فلسطين - تدابير معقدة بشكل متزايد لإحباط محاولات السلطات لتتبع تدفق تمويلها من العملات المشفرة. وجاء هذا الادعاء من قبل باحثين من شركة استخبارات بلوكتشين إليبتيك، حسبما أفادت رويترز يوم ٢٦ أبريل.

وحسبما أفاد كوينتيليغراف سابقًا في يناير الماضي، دعا متحدث باسم الجناح العسكري للمجموعة مؤيديها إلى تقديم تبرعات للمنظمة في صورة بيتكوين (BTC) كاستراتيجية لمكافحة العزلة المالية.

وتنبع العزلة المالية لحماس من تصنيفها كمنظمة إرهابية، كليًا أو جزئيًا، من قبل العديد من البلدان والكتل الدولية - بما في ذلك الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي. وبعد أن حكمت قطاع غزة منذ عام ٢٠٠٧، تضم حماس ذراع الخدمة الاجتماعية "الدعوة" وفصيلًا متشددًا "كتائب عز الدين القسام"، التي أطلقت نداء لجمع التبرعات في بيتكوين هذا العام.

بينما تعتبر روسيا وتركيا والصين من بين الذين لا يصفون حماس بأنها كيان إرهابي.

ووفقًا لوكالة رويترز، ادعت وحدة الأبحاث في إليبتيك أن كتائب القسام قامت بتكييف آلية جمع الأموال المش