تقرير: شركة صينية للإنشاءات مدرجة للجمهور في البورصة تتحول إلى شركة لتعدين العملات المشفرة وتخسر أكثر من ٢٣ مليون دولار

 

تحولت شركة البناء الصينية المدرجة في البورصة إلى شركة تعدين للعاملات المشفرة، هواتي هينغان، وقد تم بيعها بعد أن انخفضت قيمتها بأكثر من ٩٠٪. وقد تم الإبلاغ عن التطوير بواسطة موقع الأخبار المحلي الذي يركز على العملات المشفرة الصادر باللغة الإنجليزية إيت بي تي سي يوم ١٩ أبريل.

وتم بيع الشركة بحوالي ١٢ مليون يوان (١,٨ مليون دولار)، بعد أن انخفضت قيمتها من ١٧٠ مليون يوان صيني (٢٥,٣ مليون دولار) في أقل من عام. ووفقًا للتقرير، بدأت هواتي هينغان كشركة تابعة للشركة الأم المدرجة في البورصة هواتي وتزعم أنها تعمل بشكل رئيسي في تقديم خدمات الحوسبة السحابية.

ومع ذلك، تشير إيت بي تي سي إلى أن إيداعاتها المالية تكشف أن نشاط الشركة الرئيسي يبدو أنه تعدين العملات المشفرة، فمنذ عام ٢٠١٨، حيث اشترت ٣٦٥٠٠ آلة من أفالون وإيبانغ. وفي حين يصف التقرير الآلات بالخوادم، إلا أن المنتجين معروفون فعليًا بإنتاج الدوائر المتكاملة الخاصة بالتعدين ولا يُنتجون خوادم بالمعنى التقليدي.

وتدعي إيت بي تي سي أن بيع الشركة قد جذب الكثير من الاهتمام من مجتمع العملات المشفرة المحلي، لأنها قد تكون أول شركة مدرجة في البلاد تم الكشف عن مشاركتها في تعدين العملات المشفرة. وبلغت الخسائر التي تكبدتها الشركة الأم بسبب انخفاض قيمة أعمال التعدين الخاصة بها أكثر من ٩٥ مليون يوان (١٤ مليون دولار).

ويزعم أن هذه القيمة تتجاوز الاستثمار الأولي بحوالي ٢٥ مليون دولار. علاوة على ذلك، تشير إيت بي تي سي إلى أن إيرادات الشركة لهذا العام كانت ٥٣ مليون يوان (٧,٩ ملايين دولار) وأنه اعتبارًا من ٢٨ فبراير، ارتفعت الخسارة الصافية إلى حوالي ١٥٨ مليون يوان (حوالي ٢٣,٥ مليون دولار). وورد أن كل هذا قد قلص صافي أصول الشركة إلى ١٢ مليون يوان فقط (١,٨ مليون دولار).