بيتر شيف: عملة الصين المشفرة المدعومة بالذهب ستكون هبوطية بالنسبة لعملة بيتكوين

 

إن إطلاق الصين للنظير الرقمي لليوان المدعومة بالذهب يضع بيتكوين (BTC) في وضع غير مؤات، حسبما يدعي مناصر الذهب المخضرم "بيتر شيف". ففي تغريدة في الثاني من نوفمبر، حاول شيف، المشهور بسخريته عندما يتعلق الأمر ببيتكوين، مواجهة الانتقادات لموقفه من قبل مضيف برنامج كايزر ريبورت، ماكس كيزر.

 شيف يخبر كايزر: الدعم بالذهب يتفوق على بيتكوين

وقد كتب يقول: "وفقًا لماكس كيزر، فأنا أحمق لأنني أعتقد أن #الذهب يعتبر مالًا أفضل من #بيتكوين".

 كرر شيف أيضًا فكرته المنتشرة عن أن بيتكوين ليس لها قيمة جوهرية:

 "كما يدعي أن الصين على وشك إطلاق عملة مشفرة مدعومة بالذهب. وهذا رأيٌ صعودي للذهب وهابط لبيتكوين. فالعملة المشفرة المدعومة بالذهب أفضل بكثير من عملة مشفرة غير مدعومة بشيء!"

ولم يرد كايزر علنًا، بعد أن ظل مختفيًا بشكل ملحوظ على وسائل التواصل الاجتماعي طوال شهر أكتوبر.

تلميحات رسمية حول دور الذهب

حسبما ذكر كوينتيليغراف، يبدو أن الصين تتقدم في جهودها لإصدار عملة رقمية في أعقاب توكن ليبرا من فيسبوك.

 ولا يزال دعمها غير مؤكد، حيث أشار مسؤول سابق في الكونغرس الشهر الماضي إلى أنه سيأتي في شكل ربط لاحتياطي الذهب في الصين من بين عوامل أخرى.

 وفي الوقت نفسه، يبدو أن تأييد الصين الأخير لتقنية بلوكتشين له تأثير إيجابي فوري على أسواق بيتكوين. ومع ذلك، خففت وسائل الإعلام المحلية في وقت لاحق من هذه الضجة، ونصحت المواطنين بعدم اتخاذ الدعم كدليل على تغيير الموقف فيما يتعلق بالعملات المشفرة.